عام / كبار المسؤولين العرب يُقررون تشكيل فريق عمل مفتوح العضوية لبلورة خطة للقضاء على الإرهاب

الثلاثاء 1438/11/30 هـ الموافق 2017/08/22 م واس
  • Share on Google+

القاهرة 30 ذو القعدة 1438 هـ الموافق 22 أغسطس 2017 م واس
اختتم الاجتماع الأول لكبار المسؤولين المكلف بتنفيذ قرار القمة العربية الأخيرة بشأن الإرهاب والتنمية الاجتماعية أعماله اليوم بالقاهرة برئاسة وزيرة التضامن الاجتماعي المصرية رئيس المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الشؤون الاجتماعية العرب الدكتورة غادة والي، ومشاركة كبار المسؤولين من الدول العربية .
ودان الاجتماع الأول لكبار المسؤولين العرب في توصياته الختامية، كافة العمليات الإرهابية التي شهدتها الدول العربية، معربين عن استنكارهم وإدانتهم للأحداث الإرهابية التي تقع في أي من بقاع العالم، وأخرها ما حدث في برشلونة ومارسيليا وفنلندا .
وشددوا على أن الإرهاب لا وطن ولا دين له وعلى أنه سيظل دائمًا أكثر الجرائم وحشية ضد الإنسانية التي تتطلب تضافر جهود شعوب العالم كافة وحكوماته وهيأته لمكافحته والقضاء عليه وعلى أسبابه .
وقرر كبار المسؤولين تشكيل فريق عمل مفتوح العضوية من ترويكا القمة العربية (موريتانيا ، والأردن , والمملكة العربية السعودية)، ومصر - رئيس اللجنة المكلفة بتنفيذ قرار القمة- بالإضافة إلى الكويت وفلسطين، على أن يستعين هذا الفريق بجامعة نايف العربية للعلوم الأمنية والأزهر ومنظمة العمل العربية والبرلمان العربي والأمانة الفنية لمجلس وزراء الإعلام العرب ومراكز الأبحاث العربية ذات الصلة ، لبلورة خطة عمل تتضمن المقترحات المقدمة من الدول العربية لتنفيذ محاور الإعلان العربي حول (دعم العمل العربي للقضاء على الإرهاب) .
وتم تكليف الأمانة الفنية لمجلس وزراء الشؤون الاجتماعية العرب بتعميم أوراق عمل دولة الكويت والبرلمان العربي كمقترحات لتنفيذ كافة محاور الإعلان العربي للقضاء على الإرهاب والاسترشاد بتجارب الدول الأعضاء التي تم عرضها خلال الاجتماع الأول .
// يتبع //
15:57ت م