عام / مسؤول أممي يحذر من تراجع التقدم في الصومال ويدعو إلى دعم الحكومة الاتحادية

الأربعاء 1438/12/22 هـ الموافق 2017/09/13 م واس
  • Share on Google+

الأمم المتحدة 22 ذو الحجة 1438 هـ الموافق 13 سبتمبر 2017 م واس
حذر الممثل الخاص للأمين العام في الصومال مايكل كيتينغ من تراجع أو عرقلة التقدم الذي يحققه الصومال.
وقال كيتينغ، في إحاطة إلى مجلس الأمن الدولي اليوم حول الصومال : إن الانتقال السلمي للسلطة في وقت سابق من هذا العام بعد العملية الانتخابية قد خلق إحساسا بالأمل وفرصا سياسية.
وأضاف يواجه الصومال أزمات حالية فضلاً عن مشاكل هيكلية أساسية، بعضها يثير القلق من حيث قدرتها على عرقلة التقدم السياسي، وسيظل توفير الدعم العملي والتشجيع السياسي للقيادة الصومالية، على الصعيد الاتحادي وعلى مستوى الولايات، أمرًا أساسياً.
وعلى الصعيد الأمني، أشاد كيتينغ بتحسن الأمن في مقديشو نتيجة لخطة الحكومة الاتحادية لتحقيق الاستقرار في العاصمة، داعيا إلى دعم جهود الحكومة في هذا الشأن.
وقال المبعوث الخاص إن تأمين التمويل لبعثة الاتحاد الأفريقي يأتي على رأس الأولويات الأمنية .
// انتهى //
22:59ت م