الصحف السعودية / إضافة ثالثة وأخيرة

الأحد 1439/3/1 هـ الموافق 2017/11/19 م واس
  • Share on Google+

وفي موضوع اخر جاءت كلمة عكاظ بعنوان (طفح الكيل) إذ قالت لقد طفح الكيل، ولم يعد لقوس الصبر منزع, فالوضع في المنطقة لا يمكن تحمل استمراره بهذا الشكل المتأزم، في ظل العنجهية الإيرانية والسلوك العدائي الذي تتصف به سياساتها.
وأضافت: فأينما أجلت ناظريك في عالمنا العربي المغلوب على أمره، تجد إيران وقد نصبت نفسها متعهدة للخراب والفوضى والتهجير، ومقاولة للهدم والدمار في كل قطر عربي تدخلت فيه، وفي كل قضية عربية استغلتها من أجل مآرب توسعية، عبر جماعات باعت كرامتها ووطنيتها وعروبتها لتكون حذاء ينتعله الإيراني في خوضه مستنقعات المنطقة.
وبينت: وليس ما تقوم به الآن جماعة الحوثي في اليمن وميليشيا حزب الله في لبنان وبقية الجماعات المسلحة التابعة لإيران في العراق وسورية إلا تنفيذا لما يصدر لهم من قبل الولي الفقيه في طهران من أوامر تخريبية تهدف إلى بسط الهيمنة الإيرانية على أرجاء المنطقة العربية.
واختتمت: من هنا كان لا بد أن تأتي ساعة الحقيقة في يوم من الأيام، ويعرف العرب عدوهم من صديقهم، ويدركوا أن المتاجرة بالشعارات تكون على حساب أمنهم واستقرارهم، وقبل ذلك يدركوا أن إيران وأدواتها في المنطقة ليسوا سوى أياد تقطر من دمائهم يجب بترها، لتخليص المنطقة العربية من شرورهم، وعلى رأس هذه الجماعات ما يسمى بحزب الله في لبنان وجماعة الحوثي في اليمن، الذين يجب أن يعمل الشرفاء ومحبو الأمن السلام في العالم على نزع أسلحتهم، ليكونوا مواطنين في بلدانهم كغيرهم لا يستقوون عليهم بالسلاح.
// انتهى //
06:17 ت م 03:17جمت