سياسي / استشهاد معتقل فلسطيني في سجون الاحتلال

السبت 1439/5/3 هـ الموافق 2018/01/20 م واس
  • Share on Google+

رام الله 03 جمادى الأولى 1439 هـ الموافق 20 يناير 2018 م واس
استشهد اليوم ، معتقل فلسطيني بمستشفى "أساف هروفيه" الإسرائيلي بعد معاناة مع مرض السّرطان، وإهمال طبّي تعرّض له في سجون الاحتلال .
وقالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينيين ونادي الأسير في بيان لهما، إن المعتقل حسين حسني عطا الله، (57 عامًا)، من نابلس والمحكوم بالسّجن (32) عامًا قضى منها (21)؛ اكتشف إصابته بالسّرطان منذ نحو أربعة أشهر في خمسة أماكن من جسده، وهي: الرئتان، والعمود الفقري، والكبد، والبنكرياس، والرأس .
وأشار البيان إلى أن محامي هيئة الأسرى كان قد تقدم بأكثر من طلب للإفراج المبكّر عن المعتقل عطا الله؛ إلّا أن محكمة الاحتلال المركزية في اللد، رفضت الطّلبات المتكرّرة رغم تقرير طاقم طبي من اللجنة الدولية للصليب الأحمر وطبيب السّجن بخطورة وضعه الصّحي .
وحمّلت هيئة شؤون الأسرى ونادي الأسير، سُلطات الاحتلال وإدارة مصلحة سجونها المسؤولية الكاملة عن تدهور الوضع الصّحي للمعتقل عطا الله واستشهاده، ورفض الإفراج عنه لتلقي العلاج في المستشفيات الفلسطينية وقضاء أيامه الأخيرة بين أفراد عائلته، رغم قضائه ثلثي مدة محكوميته .
// انتهى //
19:41ت م