الجنادرية / الدكتور السديري: الشؤون الإسلامية في الجنادرية 32 تظهر حجم استفادتها من التقنية

الأربعاء 1439/5/28 هـ الموافق 2018/02/14 م واس
  • Share on Google+

الجنادرية 28 جمادى الأولى 1439 هـ الموافق 14 فبراير 2018 م واس
أكد معالي نائب وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الدكتور توفيق بن عبدالعزيز السديري أن معروضات الشؤون الإسلامية في جناحها بالجنادرية تواكب رؤية المملكة 2030 في تعظيم الاستفادة من التقنية والتطور الإلكتروني.
جاء ذلك خلال زيارته أمس، لجناح الوزارة المشارك في في المهرجان الوطني للتراث والثقافة "الجنادرية 32" .
والتقى معاليه خلال الزيارة القائمين على الجناح، ووقف على المعروضات، والأعمال والبرامج التي يقدمها الجناح لزواره من مختلف الفئات والأعمار، التي تسلط الضوء على جانب من رسالة الوزارة في خدمة العمل الإسلامي بمختلف مجالاته.
وأشاد الدكتور السديري بالنشاط الثقافي في المهرجان، والمحاضرات والندوات المصاحبة للفعاليات وماشاهده في الجناح من معروضات تعكس النهضة التي تشهدها بلادنا، ومدى التطور والرقي الذي وصلت إليه هذه البلاد المباركة من خلال مشاركة الأجهزة الحكومية والمؤسسات الخيرية "القطاع الثالث"،والشركات الكبرى "القطاع الخاص"، مشيراً إلى أن جناح الوزارة يشارك في نقل الصورة عما يتعلق بمهمات الوزارة واختصاصاتها في مجال المساجد، والقرآن الكريم، والدعوة إلى الله - سبحانه وتعالى -، و نشر المصحف الشريف إلى غير ذلك من الخدمات التي تقدمها الوزارة.
وأفاد أن جناح الشؤون الإسلامية يشمل مختلف قطاعات الوزارة، منها مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف، والأمانة العامة للمسابقات القرآنية، ووكالة المطبوعات، وكالة المساجد، والأمانة العامة لبرنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة, موضحاً أن برنامج الاستضافة الذي يرعاه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ موجَّهٌ للنخب من أبناء المسلمين في البلاد الإسلامية وفي البلاد التي فيها أقليات أو جاليات مسلمة، حيث استفاد منه الآلاف حتى الآن، والذي يشكل جسرًا للتعاون والترابط مع أبناء المسلمين انطلاقا من رسالة المملكة التي تحمل هم الإسلام والمسلمين وتتولى خدمة أعظم بقعتين هما الحرمين الشريفين ، وتؤمِّن سبل الراحة لقاصديهما من حجاج ومعتمرين وزوار.
وزار معاليه خلال الجولة أجنحة مؤسسة الأمير محمد بن سلمان الخيرية "مسك، وجناح رئاسة أمن الدولة، وجناح المنطقة الشرقية، وجناح الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، مؤكداً أن مشاركة رئاسة أمن الدولة فيي المهرجان تجسد شيئاً من الواقع الذي يعمل به هذا الجهاز الذي يمتن كل مواطنومقيم أن يسهم في حفظ أمن هذه البلاد المباركة، مشيداً بجهود الرجال البواسل العاملين في رئاسة أمن الدولة في مختلف قطاعاتها، مثمناً الدعم الكبير الذي يلقاه هذا الجهاز من خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - الذي كان له الأثر الكبير في تطوره وتقدمه لخدمة الوطن والمواطنين.
// انتهى //
16:09ت م