تقرير / أربعة مراكز للتأهيل الشامل في القصيم تخدم 504 مستفيدين

الاثنين 1438/11/8 هـ الموافق 2017/07/31 م واس
  • Share on Google+

بريدة 08 ذو القعدة 1438 هـ الموافق 31 يوليه 2017 م واس
إعداد : ابراهيم الحميد - تصوير : فهد الضويفري
يحظى المصابون بالإعاقة الحركية في المملكة بالدعم الكبير من الحكومة الرشيدة، ويقدم لهم كل أنواع المساعدة والتهيئة ليندمجوا مع مجتمعهم دون أي شعور بهذه الإعاقة التي هي - بقدرة الله تعالى - عبارة عن خلل غير حسي تمنع الفرد من استخدام جسمه أو جزء منه بشكل طبيعي للقيام بوظائف الحياة اليومية.
وتختلف الجوانب التربوية والثقافية لدى تلك الفئة باختلاف مستويات الإعاقة وجوانبها النفسية، ومن هنا يكمن دور المجتمع الإيجابي لتحويل صاحب الإعاقة إلى إنسان بناء ممارساً لحياته الاجتماعية بشكل طبيعي، بجانب الدعم الذي تقدمه وزارة العمل والتنمية الاجتماعية عبر مراكز التأهيل الشامل التي تقع في مختلف مناطق المملكة.
وتضم منطقة القصيم وحدها أربعة مراكز للتأهيل الشامل، تقدم خدماتها لأكثر من 504 مستفيدين من متوسطي وشديدي الإعاقة سواء كانت عقلية أو جسمية أو عقلية جسمية، وتشمل الخدمات النواحي الطبية والمعيشية، والبرامج الاجتماعية والنفسية والترفيهية,
وقال مدير عام فرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية في منطقة القصيم تركي بن عبدالرحمن المانع، إن وزارة العمل تصرف راتبًا شهريًا للمستفيدين من المركز قدره (1666ريالًا)، إضافة إلى دفع رسوم التدريب والتأهيل في المراكز الأهلية، ودفع رسوم تأشيرات الممرض والسائق والخادمة الخاصة بالمعاق أو المعاقة، مع منح بطاقات تسهيلات مرورية، وتشخيص الإعاقة للطلبة الجامعيين لمنحهم إعانة مالية، إلى جانب منحهم أجهزة طبية.
ولذوي الاحتياجات الخاصة في منطقة القصيم رعاية أخرى متميزة، حيث ذكر مدير نادي ذوي الاحتياجات الخاصة في المنطقة خالد بن عبدالله المرشود أن النادي يسعى إلى تحقيق صقل مواهب ذوي الاحتياجات الخاصة وتنمية قدراتهم وخلق أجواء أخوية للتعارف والألفة بين الأشخاص ذوي الإعاقة ، وشغل أوقاتهم بالنافع والمفيد ، والمشاركة في بطولات البارالمبية ، وتنمية وتطوير مواهب منسوبي النادي ، وتنمية الحس الوطني وتعزيز الانتماء بالدافعية.
وأضاف أن النادي يهتم بتنويع البرامج والأنشطة للمستفيدين من النادي خاصة الشباب وذلك لتحصينهم وتنشئتهم على القيم والمبادئ عن طريق إقامة الدورات المتخصصة والندوات والمهرجانات ، مبينا أن النشاط الاجتماعي في النادي يعد ركناً أساسيا لخطط النادي لغرس الوعي في الأشخاص ذوي الإعاقة الحركية والتفكير الايجابي البناء وانتقاء الفكرة الحسنة إضافة إلى القيام برحلات اجتماعية تتشكل بين الترفيهية والعلمية وزيارة مهرجانات المنطقة.
// يتبع //
16:50ت م

 

تقرير / أربعة مراكز للتأهيل الشامل في القصيم تخدم 504 مستفيدين / إضافة أولى
أما الجانب الرياضي في النادي، فيهتم بالنسبة للمعاقين بالنواحي العلاجية بعد اكتشاف أهمية الرياضة في علاج النخاع الشوكي لذا اهتم النادي من هذه الناحية إلى ممارسة المعاق للرياضة ، وبين المرشود انه تم تقسيم الرياضة للإعاقة الحركية إلى قسمين داخلي وهو يتم تدريبات يومية تحت إشراف مدرب ومسابقات بين لاعبي النادي ، والقسم الخارجي تتم المنافسة مع أندية ذوي الاحتياجات الخاصة في أنحاء المملكة لعدة العاب .
وفي إطار ذي صلة، تقدم جمعية ذوي الإعاقة الحركية في محافظة بريدة "عزم" خدماتها من خلال مركز الأفق للعلاج الطبيعي، وهو أحد المراكز التابع للجمعية الذي يقدم خدماته التأهيلية لمن يحتاجون إلى علاج طبيعي أو وظيفي من ذوي الإعاقة، ويهتم المركز بالنواحي الحركية وما تتضمنه من صعوبات وقصور نتيجة للشلل الدماغي أو الإصابات العصبية أو المشاكل الناتجة عن صعوبة الولادة أو إصابات الحوادث، بعد إجراء الفحوصات الطبية التي يوضع بعدها في برنامج علاجي وخطة تمارين متدرجة تضمن وجود التدريبات المناسبة لكل حالة.
وتسعى الجمعية إلى الإسهام في إزالة الحواجز البيئة التي تحول دون تمكين ذوي الإعاقة الحركية من دخول بعض المنشآت العامة كالمساجد والحدائق ، وذلك من خلال مشروع بريدة صديقة ذوي الإعاقة الذي كان من ضمن برامجها المنفذة بالمنطقة تهيئة مداخل في عدد من المساجد و دورات المياه التابعة لها على طرق رئيسية بمدينة بريدة ببادرة من مؤسسة عبدالله العثيم وأبناؤه الخيرية التي تشرف على تنفيذها جمعية "عزم"، وبدأت مرحلتها الأولى بتهيئة أربعة مساجد لتخدم كل من يستخدم الكراسي المتحركة كالمريض وكبير السن ، بالإضافة إلى ذوي الإعاقة الحركية.
وأولت إدارة المرور تقديم خدماتها الخاصة بذوي الاحتياجات الخاصة، وذلك وفق معايير تراعي تقديم الخدمة والعون لهم دون الحضور للإدارة، وإنهاء خدماتهم من خلال نظام "أبشر" على موقع وزارة الداخلية الإلكتروني، وتقديم وتسهيل الخدمة المرورية لرخص سير المركبات ورخص القيادة ومن ثم إيصال الوثائق المطلوبة عبر خدمه واصل للبريد السعودي، بينما من برغب في مراجعة الإدارة خصّص له مسارًا خاصًا لتقديم الخدمة بالمركبة، ووفرت لهم المواقف المخصصة بما يكفل تسهيل تقديم الخدمة لهم بكل يسر وسهولة.
أما ما يتعلق بالجانب الميداني، فقد اهتم المرور بمتابعة المواقف المخصصة لذوي الاحتياجات الخاصة وعدم السماح بتجاوز الوقوف بها وتطبيق المخالفة المرورية لمن يتم رصده مخالفًا لذلك من أجل الحفاظ على حقوق تلك الفئة من المجتمع الغالية على قلوبنا ، وتلك الإجراءات يتم تطبيقها في مختلف شعب وأقسام المرور بمنطقة القصيم .
وأوضح مدير مركز الأفق للمعاقين الدكتور وليد السيد أن الإعاقة الحركية تنقسم إلى عدده أقسام منها إعاقة حركية نتيجة الولادة مثل مرخ الولادة، وإعاقة حركية يكتسبها المريض من فايروس أثناء الحياة ، وإعاقة حركية نتيجة حادث، وإعاقة حركية نتيجة ضمور بالمخ وهذه من الإعاقات التي تحتاج إلى وقت أطول للعلاج في بعض الحالات، ويقوم مركز الأفق التابع لجمعية "عزم" بعلاج جميع هذه الحالات .
// يتبع //
16:51ت م

 

تقرير / أربعة مراكز للتأهيل الشامل في القصيم تخدم 504 مستفيدين / إضافة ثانية واخيرة
وأكد الدكتور وليد أنه لا يوجد في العلم كلمة "إعاقة مستدامة"، بل تصبح إعاقة بأمر الله تعالى إذا أهمل الإنسان نفسه، مبينًا أن مركز الأفق للعلاج الطبيعي يجري جلسات علاجية للمستفيد لكي لا تسوء حالة المعاق أكثر من أول وليتم الحفاظ على شكل العضلة والقدم لتكون طبيعية غير مطمورة، بجانب الحفاظ على الشكل الجمالي للمفصل.
وأفاد أن الحالة النفسية للمعاق تلعب دورًا مهمًا في سرعة تلقي العلاج والاستجابة له فيجب إلا يتعامل المعاق على انه فئة غير مرغوب بها في مجتمعنا ، مشيراً إلى أن مركز الأفق يقوم بـ 8000 جلسة معاق في الشهر بمبلغ أكثر من مليون ريال .
وفي ظل التطور الملحوظ والنتائج الايجابية من البرامج المقدمة للمعاقين في العديد من المراكز التدريبية بمنطقة القصيم حقق البطل السعودي رشيد البرية لاعب نادي ذوي الاحتياجات الخاصة بالقصيم الكثير من الأوسمة الدولية والمحلية مسجلاً اسم المملكة العربية السعودية بالكثير من المحافل الدولية ، ويعد البرية من أقوى المنافسين على مستوى العالم في لعبة الكاراتية على الكرسي المتحرك .
وأوضح البرية أنه شارك في بطولة كأس أوروبا بمدينة ستراسبورغ في فرنسا للكاراتيه على الكراسي المتحركة عام ٢٠١٧، وذلك بمشاركة 158 لاعبًا من 11 دولة، وحقق عام 2013م المركز الثاني في البطولة المفتوحة للكاراتيه بأسبانيا لذوي الاحتياجات الخاصة فئة الحركية، وفي عام 2014 أقيمت بطولة في إيطاليا وحقق المركز الثاني، وفي عام 2015م في فرنسا حقق المركز الأول، وعام 2016م حقق المركز الثاني في بطولة أسبانيا في نفس المجال الرياضي.
وقدم البرية الشكر لصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن مشعل بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم الرئيس الفخري لنادي ذوي الاحتياجات الخاصة على دعمه للنادي، وله شخصيًا حتى حقق هذه الانجازات، وقال : نحن بحاجة ماسة إلى تغيير مفاهيمنا عن الإعاقة بشكل عام وعن الإعاقة الحركية بشكل خاص فليس المعاق حركيا هو ذلك الشخص المشلول الضعيف العاجز الذي يستثير فينا الشفقة، وليس هو ضعيف العقل متدني التفكير ، فكثير من المعاقين حركيا لديهم قدرات متميزة على الفهم والإدراك والانتباه والتفكير والاستدلال .
// انتهى //
16:51ت م