سياسي / السفير الفلسطيني لدى تونس يعرب عن ثقته نيل فلسطين صفة العضو المراقب في منظمة الأمم المتحدة

تونس 24 ذو الحجة 1433 هـ الموافق 09 نوفمبر 2012 م واس
أعرب السفير الفلسطيني لدى تونس سلمان الهرفي عن ثقته في نيل فلسطين صفة العضو المراقب في منظمة الأمم المتحدة وأكد أن هذا الأمر بات من تحصيل الحاصل بعد تأمين موافقة أكثر من ثلثي الدول الأعضاء في الجمعية العامة للأمم المتحدة.
وأوضح في حديث صحفي نشر في تونس العاصمة أن حصول فلسطين على عضوية المنظمة الدولية سيكون له انعكاسات ايجابية على القضية الفلسطينية على المستويين السياسي والقانوني وستتبعه نتائج على درجة كبيرة من الأهمية تتمثل خصوصا في سحب البساط من إسرائيل فيما يخص الاستيطان في الضفة الغربية التي تعتبرها تل أبيب مناطق متنازع عليها فيما هي في الحقيقة أراض محتلة يقتضي الانسحاب منها بإقرار دولي بعد نيل العضوية.
وأكد أن صفة المراقب في المنظمة الدولية سيمكن المعتقل في السجون الإسرائيلية من تجاوز حالة الاعتقال الإداري ليصبح أسير حرب يكتسب حقوقا أوسع ويفرض على إسرائيل واجبات أكثر حياله.
وأشار من جهة أخرى إلى أن هناك أطرافا تسعى إلى إشعال مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في سوريا بنار الأزمة المستعرة على الأراضي السورية منذ أكثر من عام وطالب بتحييد تلك المخيمات والنأي بالفلسطينيين الذين يحترمون خيار الشعب السوري عن كافة التجاذبات السياسية.

// انتهى //
17:24 ت م