تقرير / حرس الحدود .. خط الحماية الأول لحدود المملكة

الأربعاء 1439/4/9 هـ الموافق 2017/12/27 م واس
  • Share on Google+

الرياض 09 ربيع الآخر 1439 هـ الموافق 27 ديسمبر 2017 م واس
تتميز المملكة العربية السعودية بقطاعات أمنية رائدة وضعت حماية بلادها أولوية وأهمية قصوى ، ومن بين تلك القطاعات يأتي حرس الحدود الذي يعد خط الحماية الأول للمملكة مشكلاً سياجاً أمنياً يرصد كل خطر يقترب ويصد محاولات الاختراق، وينفذ مسؤوليته الوطنية في حماية الحدود السعودية.
ويقوم حرس الحدود بمهام كثيرة على مدار الساعة ولعل أبرزها حراسة حدود المملكة البرية والبحرية والموانئ والمرافئ البحرية ومكافحة التهريب والتسلل من الداخل والخارج، والإنذار المبكر عن أي تحركات غير عادية على خط الحدود أو بالقرب منه، والقيام بعمليات البحث والإنقاذ والإرشاد وتقديم العون للوسائط البحرية والإطفاء البحري، وإرشاد التائهين في منطقة الحدود البرية وتقديم العون لهم، ومراقبة كافة من يتواجد بمنطقة الحدود البرية والبحرية للتأكد من مراعاتهم للقواعد والنظم المقررة لذلك، وضبط الأمن داخل الموانئ والمرافئ البحرية والمنافذ البرية، والتعاون مع الجهات الرسمية في نطاق ما تنص عليه الأنظمة المرعية وما تقضي به المصلحة العامة ضمن مهمة حرس الحدود.
وأسهمت يقظة منسوبي حرس الحدود خلال العام الماضي 1438 في إحباط أكثر من 6000 حالة تهريب ، وبلغ ما تم ضبطه مع المهربين المقبوض عليهم حسب إحصائيات حرس الحدود أكثر من 18 مليون قرص مخدر ، بالإضافة إلى 22 طنا و 59 كيلو جراماً من الحشيش المخدر ، إضافة إلى ذلك تم ضبط 2311 طنا من مادة القات المخدر ، و 4 كيلو جرام من مادة الأفيون المخدرة ، كما شكلت الأسلحة المهربة ضبطيات كبيرة على الصعيد البري , وأما على صعيد حراسة الحدود البحرية للملكة ، فقد باشرت قوات حرس الحدود قرابة 400 حادث بحري و 4 حالات قرصنة بحرية بالإضافة إلى 346 مهمة بحث وإنقاذ ومهام أخرى عديدة تؤكد على يقظة منسوبي المديرية وإصرارهم على تأدية المهام المنوطة بهم بكل إخلاص .
// يتبع //
21:01ت م

 

تقرير / حرس الحدود .. خط الحماية الأول لحدود المملكة / إضافة أولى واخيرة
وتقوم المديرية العامة لحرس الحدود - إضافة إلى مهمتها الأساسية بحفظ حدود الوطن - ، بالتنسيق والتعاون الكامل مع قوات الأمن الداخلي والقوات المسلحة والدوائر الرسمية في سبيل تحقيق واجباتها على الوجه الأكمل، وضبط الممنوعات والمحرمات والمحظورات والقبض على مهربيها وحائزيها ووسائط نقلها والتفتيش عن الأشياء المهربة والممنوعة، تفتيش الأشخاص الذين يتواجدون في منطقة الحدود خارج الدائرة الجمركية والتحقيق معهم عن أسباب تواجدهم وعن هوياتهم وفي حالة ثبوت عدم مشروعية تواجدهم يتم تسليمهم إلى الجهات المختصة بعد تطبيق نظام أمن الحدود بحقهم .
كما يقوم حرس الحدود بتفتيش وسائط النقل البرية والبحرية التي تدخل منطقة الحدود أو تمر فيها عندما يقتضي الواجب ذلك تنفيذًا للمهام ويستثنى من التفتيش وسائط النقل الحربية، وحراسة وسائط النقل البحرية عند وجودها في الموانئ والمرافئ البحرية ومراقبتها أثناء مرورها بمنطقة الحدود البحرية، وجمع الممنوعات التي توجد في وسائط النقل البحرية، وعدم السماح بالنزول من وسائط النقل البحرية إلا بعد استكمال إجراءات الحجر الصحي، وتفتيش كافة وسائط النقل البحرية التي لا ترفع علماً يحدد جنسيتها عند دخولها أو مرورها بمنطقة الحدود وظبطها إذا لم تستطع إثبات جنسيتها، ومراقبة الصيادين والغواصين والمتنزهين وتعيين أماكن الدخول إلى البحر والخروج منه وتحديد أوقات الصيد والغوص والنزهة بالاتفاق مع الدوائر الأخرى ذات العلاقة وضبط المخالفين للأنظمة طبقاً للوائح المنظمة لذلك، وإصدار التراخيص والتصاريح اللازمة لضبط أمن وحراسة الموانئ والمرافئ والوسائط البحرية ومرتادي البحر، ومراقبة استعمال المتفجرات في منطقة الحدود وضبط المخالفين للأنظمة المرعية، وتفتيش المسافرين وأمتعتهم الشخصية المغادرين من المملكة عبر الموانئ البحرية ، والتحقيق في ما يقع من مخالفات في الموانئ ووسائط النقل البحرية والحوادث الناتجة عن اشتباك دوريات حرس الحدود مع المهربين والمتسللين في منطقة الحدود وإيقاف المخالفين.
ويتشكل حرس الحدود من مديرية عامة مقرها الرياض يرتبط بها (9) قيادات مناطق، وعدد (39) قطاعاً يتبع لكل قطاع عدد من المراكز ووحدات أمن الموانئ (19) والمنافذ البرية (16) .
ويُقسم التنظيم الإداري الحالي لحرس الحدود إلى أربعة مستويات رئيسة ( المديرية العامة / قيادات المناطق / القطاعات / المراكز) , ويوجد حالياً (264) مجمعاً ومركزًا منها (133) مجمعاً ومركزاً برياً و (121) مجمعاً ومركزاً ساحلياً و (10) مراكز في بعض الجزر وعدد (16) منفذًا برياً , ومن تنظيم قوات حرس الحدود : ( وحدتان قوات خاصة، معهد حرس الحدود بالرياض، أكاديمية محمد بن نايف للعلوم والدراسات الأمنية البحرية، وعدد (6) مراكز تدريب في مناطق حرس الحدود وقوة أمن للمرافق البحرية).
ومنذ انطلاق عاصفة الحزم و إعادة الأمل قدم ولازال يقدم حرس الحدود تضحيات كبيرة لا سيما وأنه هو خط الدفاع الأول عن حدود المملكة حيث تتمركز وحداته في المواقع الأمامية مزودة بالتجهيزات والقدرات العسكرية المتنوعة التي تسهم في صد أي محاولة عدوان غاشم لاختراق الحدود وبمساندة القوات المسلحة والحرس الوطني في الحدود الجنوبية للمملكة العربية السعودية.
// انتهى //
21:01ت م