ثقافي / الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة تُدشن أعمال كرسي الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ للخريجين / إضافة ثانية واخيرة

الأربعاء 1436/2/11 هـ الموافق 2014/12/03 م واس
  • Share on Google+


ولفت الدكتور الدوسري النظر إلى أن أهمية الكرسي تأتي انطلاقًا من أهمية رسالة الجامعة الإسلامية العالمية، التي تؤكد على التمسك بالكتاب والسنة ، بفهم سلف الأمة ، وتأهيل الخريجين علميّا وعمليًّا ، والقيام بالعديد من البحوث ، والدراسات ، والندوات ، واللقاءات العلمية ، والدورات التدريبية الهادفة ، والسعي في عقد شراكات استراتيجية مع الجهات ذات الاختصاص والاهتمام المشترك .
وأوضح أن الكرسي يضع في رؤيته التميّز والرّيادة في التواصل مع الخريجين ، والرقي بمستواهم ، علميًّا ، ومهاريًّا ، ويحمل رسالة تنص على السعي إلى تأهيل خريجي الجامعة الإسلامية ، ودعم جهودهم العلمية ، والدعوية ، وتقديم الخدمات البحثيّة ، والاستشارية ، والتأهيلية لهم، مشيراً إلى أن الكرسي يهدف إلى تأهيل الخريجين لرفع كفاءتهم وأدائهم ، ورصد جهود الخريجين العلمية والدعوية وإبرازها إعلامياً ، وتقديم الدعم المادي والمعنوي للخريجين بما يحقق أهداف الجامعة ، وتوثيق الصلة بالخريجين ، والتأكيد على العمل بالكتاب والسنة بفهم سلف الأمة ، وتنفيذ دراسات علميّة تعالج مشكلات الخريجين ( الفكرية - والعملية ) ، واستشراف مستقبل خارطة بحثية لاحتياجات الخريجين ، ورصد التجارب المحليّة ، والإقليمية ، والعالمية في تأهيل وتدريب الخريجين ، ونشر البحوث والدراسات العلميّة والفتاوى الشرعية ، في القضايا التي تهم الخريجين ، وتنويع مصادر تمويل الكرسي .
بعد ذلك انطلقت أعمال ورشة عمل إعداد الخطة الاستراتيجية للكرسي بمشاركة نخبة من العلماء والخبراء من مختلف الجامعات ، ونوقشت خمسة محاور شملت محور البرامج العلمية من بحوث ودراسات ومؤتمرات ودورات ، ومحور التدريب والتأهيل ، ومحور التواصل ، ومحور الدعم المادي والمعنوي ، ومحور استطلاع آراء الخريجين .
// انتهى //
18:27 ت م