اقتصادي / مهرجان جدة للتسوق " هيا جدة " يجذب أكثر من مليون زائر

الأحد 1437/3/30 هـ الموافق 2016/01/10 م واس
  • Share on Google+

جدة 30 ربيع الأول 1437 هـ الموافق 10 يناير 2016 م واس
جذب مهرجان جدة للتسوق 2016 "هيا جدة " مختلف شرائح المجتمع من عشاق التسوق والتخفيضات والذي تستهدف فعاليات المستمرة على مدى 30 يومياً أكثر من مليون زائر من العائلات السعودية والخليجية حيث يتماشى مع الأهداف الاستراتيجية لتنمية السياحة والتسوق في عروس البحر الأحمر.
ولاقت فعاليته المهرجان الذي يعد أكبر مهرجان للتسوق تشهده المملكة منذ انطلاقة فعالياته يوم الخميس الماضي المتنوعة استحسان العوائل والأسر الذين حرصوا على التواجد ومتابعة التنوع السياحي الذي يحرص عليه المنظمون لهذا الحدث المليء بالأنشطة الترفيهية التي تكشف عن المزيد من أسرار صناعة التسوق بالمملكة بمشاركة 5 الاف محل تجاري كفيلة بإظهار الحدث بالصورة التي تزيد من ترسيخ مكانة عروس البحر الحمر على الخارطة العالمية كوجهة للسياحة والأعمال.
وأكد نائب رئيس مجلس إدارة غرفة جدة مازن بن محمد بترجي أن هذه المناسبة السياحية التي تعيش نسختها الرابعة لهذا العام وتحمل شعار "معنا.. التسوق والمرح والجوائز" تراعي التنوع الكبير في الفعاليات التي ستقام في مراكز التسوق الكبرى والمتنزهات وعلى أطول شواطئ البحر الأحمر، إضافة إلى اتاحة الفرصة أمام المراكز التجارية والمطاعم والفنادق ومراكز الشقق المفروشة ومراكز التجزئة والمحلات للانضمام إلى المهرجان في ظل تكاتف الجهود والتنسيق الكبير بين الجهات المعنية لإقامة وتفعيل أهداف المهرجان.
ونوه بالدعم الكبير الذي يجده المهرجان ، لافتاً النظر إلى أن عروس البحر الأحمر مقبلة على طفرة تنموية وسط المقومات السياحية والتجارية وعناصر الجذب لزوارها بمختلف شرائحهم ،عاداً المهرجان فرصة سانحة للمستثمرين والمهتمين بقطاع التسوق والفعاليات إلى جانب الباحثين عن المتعة والمرح في رحاب "جدة" خلال إجازة الربيع.
وأضاف أن فكرة إطلاق المهرجان الذي بدأ قبل 5 أعوام تنبثق من إيجاد موسم للتسوق والتخفيضات يوفر حراكاً تجارياً كبيراً وتنافساً بين مختلف الجهات العاملة في قطاع التسويق والفعاليات والمراكز التجارية الكبرى ، عادًا هذا الحدث الأبرز من نوعه والذي يتصدر العام الميلادي الجديد في ظل ما تتميز به مدينة جدة من مقومات ثرية وإمكانات تجعلها تقف على رأس الهرم السياحي والتسويقي في المملكة حيث تشهد معه عروس البحر الأحمر أكبر حملة تخفيضات وسحوبات لدعم قطاع التجزئة والقطاعات السياحية الأخرى كالفنادق وأماكن الترفيه والمنتجعات ، متوقعاً أن تحقق النسخة الرابعة من المهرجان عائدات كبيرة في ظل وجود فعاليات عديدة راعت التنوع والشمولية مما سيعطي دفعة قوية للمهرجان الذي يعود هذا العام بفكر جديد.
ولفت الانتباه إلى ما يهدف إليه المهرجان من توفير البيئة الملائمة ليعيش أهالي وزوار جدة والمقيمون أيامًا من المتعة والمرح ويلمسوا بشكل واقعي التخفيضات والسحوبات الكبيرة في المراكز والمحلات التجارية المشاركة ، مضيفاً أن الدافع الكبير وراء إقامة هذا المهرجان هو تحقيق التكامل والتنسيق بين جميع المهرجانات بما يصب في خدمة عروس البحر وتطوير المنتج السياحي بها.
وأوضح أمين عام غرفة جدة عدنان بن حسين مندورة أن المهرجان الذي يقام حفل افتتاحه في مركز الرد سي مول يعد تحفيز لباقي مراكز جدة التجارية لدخول مضمار التنافس في رعاية هذا الحدث الذي تشارك فيه عدد من المراكز التجارية الكبرى مما يدل على الوعي القوي لدى أصحاب المراكز التجارية وإداراتها بدورهم تجاه مدينتهم جدة ، معتبراً جدة مدينة سياحية وتسويقية وترفيهية وتجارية عريقة ، منوهاً بأن مشاركة أصحاب الأعمال في مهرجان "هيا جدة" يشكل إضافة كبيرة لعروس البحر الأحمر من حيث المشاركين وعدد الفعاليات والأنشطة إلى جانب الاهتمام من قبل قطاع واسع من المتاجر بالانضمام للحدث الذي يعد نقلة نوعية في الحراك التسويقي بفعالياته الترفيهية والفنية والعروض المسرحية والفنون التشكيلية.
وبين أن المهرجان تميز في نسخته لهذا العام من خلال تخصيص الأركان التوعوية وفعاليات نادي الصيد للصغار وركن الرسم على الوجوه والالعاب البالونية، ورسوم الكاريكاتير، وكرنفال المرح، وفعاليات الدمى العملاقة، والشخصيات الكرتونية المتحركة والالعاب البهلوانية، والفعاليات الترفيهية التسويقية داخل المراكز التجارية بجدة ، مشيراً إلى تقسيم المهرجان إلى أربعة أسابيع تبدأ بأسبوع تخفيضات الأطفال، وأسبوع تخفيضات الرياضة ثم اسبوع تخفيضات الإكسسوارات والجلديات وصولاً إلى أسبوع التخفيضات الكبرى الى جانب اطلاق أول سوق اجتماعي للمؤسسات الناشئة والأسر المنتجة جوار مبنى غرفة جدة الرئيسي.
وأبرز تواجد 17 جهة راعية في المهرجان مما يسهم بصورة واضحة في تحريك العجلة الاقتصادية والتجارية بالمنطقة وتعزيز الجذب السياحي للداخل خلال فترة الإجازة وتنشيط ودعم قطاع التجزئة والقطاعات السياحية الأخرى كالفنادق ومراكز الشقق السكنية وأماكن الترفيه والمنتجعات من خلال التخفيضات والتنزيلات والفعاليات والمسابقات التجارية وحملات التخفيضات وبرامج سحوبات مبتكرة كل عام داخل المراكز التجارية الكبرى مما يجعل مهرجان التسوق فريد وممتع ، مفيداً أن "هيا جدة" يأتي استكمالاً للجهود المبذولة لتنشيط السياحة في مدينة جدة بعد أن انطلقت النسخة الأولى منه في عام 2012م حيث ستجعل مثل هذه المهرجانات والفعاليات مدينة جدة مميزة الوجهة والمفضلة للسياحة والتسوق طيلة العام وإثراء مدينة جدة سياحياً والتي تتربع على أعلى المستويات والمقومات الواعدة التي تجعلها في مصاف المدن المتطورة تنموياً وسياحياً .
// انتهى //
20:37 ت م