عام / الدكتور عبدالله الربيعة يلتقي عددًا من المسؤولين النرويجيين

الخميس 1439/3/5 هـ الموافق 2017/11/23 م واس
  • Share on Google+

أوسلو 05 ربيع الأول 1439 هـ الموافق 23 نوفمبر 2017 م واس
التقى معالي المستشار بالديوان الملكي المشرف العام علي مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة اليوم كبار المسؤولين و مديري العموم في وزارة الخارجية النرويجية بحضور ممثلي وزارتي الدفاع والخارجية و سفير خادم الحرمين الشريفين لدي مملكة النرويج عصام الثقفي في العاصمة أوسلو.
وجرى خلال اللقاء مناقشة الوضع الإنساني في اليمن.
وأوضح معاليه أن وقوف المملكة مع اليمن جاء تلبية لطلب الحكومة الشرعية اليمنية ولما يربط البلدين من علاقات متينة عبر التاريخ والمبنية على روابط الجوار والدين واللغة والعلاقات الاجتماعية والاقتصادية، مبينًا أن النصيب الأكبر من مشاريع المركز خصصت لليمن.
وأكد الدكتور الربيعة أن جميع المنافذ البحرية والجوية والبرية مفتوحة للمنظمات الدولية لإيصال المساعدات الإغاثية والإنسانية، مشيرًا إلى أن ميناء جازان متاح للمنظمات الاممية لاستخدامه لإيصال المساعدات الإغاثية والانسانية للداخل اليمني.
وتطرق المشرف العام على المركز لجهود المملكة الإغاثية والإنسانية التي تقوم بها في 38 بلدًا حول العالم وخصوصًا اليمن بمشاركة منظمات الأمم المتحدة والمنظمات الدولية، موضحًا الإجراءات الاحترازية التي يقوم بها التحالف بقيادة المملكة لحماية المدنيين وتسهيل وصول المساعدات إلى جميع مناطق اليمن.
وأكد المسؤولون النرويجيون موقف حكومتهم الرسمي المتضمن إدانة استهداف المملكة بالصواريخ الباليستية.
// انتهى //
18:24ت م