عام / مدير جامعة الملك سعود يدشن مقر برنامج الطلبة المتفوقين والموهوبين ويطلق مسار الطلبة الموهوبين

الثلاثاء 1438/3/14 هـ الموافق 2016/12/13 م واس
  • Share on Google+

الرياض 14 ربيع الأول 1438 هـ الموافق 13 ديسمبر 2016 م واس
دشن معالي مدير جامعة الملك سعود الدكتور بدران بن عبدالرحمن العمر أمس, مقر برنامج الطلبة المتفوقين والموهوبين بوكالة الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية, بحضور وكيل الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية الدكتور عبدالعزيز بن عبدالله العثمان, وعمداء الكليات والعمادات المساندة .
ويأتي ذلك إدراكاً من الجامعة بضرورة رعاية التفوق والموهبة للإسهام بفعالية في تحقيق ركائز رؤية المملكة 2030 ومنطلقات خطة التحول الوطني 2020.
وتجول الدكتور البدران في أروقة مقر البرنامج مطلعاً على التجهيزات والخدمات المخصصة لرعاية طلبة الجامعة المتفوقين والموهوبين وآليات العمل ،كما أطلق مسار الطلبة الموهوبين كأحد المسارات الأساسية للبرنامج، وإعلان ترشيح 461 طالباً وطالبة لمرحلة الإعداد العام للبرنامج في مساره الأول "مسار الطلبة المتفوقين".
وعد الدكتور العمر, البرنامج انطلاقة نوعية تهدف إلى تعزيز وإبراز قدرات ومواهب طلبة الجامعة بما ينسجم مع توجهات الجامعة نحو الريادة والتميز, مؤكداً حرص الجامعة على بذل كل ما في وسعها لتوفير فرص رائدة لتعزيز مجالات الريادة لطلبتها المتفوقين والموهوبين، داعياً الطلبة إلى بذل أقصى الجهود والمثابرة للاستفادة من هذه الفرص لكي يشاركوا في ركب الريادة التي تنشدها جامعة الملك سعود خدمة للوطن والمواطن.
وأشار إلى أن جميع كليات الجامعة تزخر بالكفاءات من أعضاء هيئة التدريس والباحثين بدعم من الدولة من خلال توفير الابتعاث لأفضل الجامعات العالمية ومجالات التنمية المهنية العالية لهم، موجهاً طلاب البرنامج للاستفادة القصوى من هذا الكفاءات وخبرتهم لخوض تجربة الريادة المنشودة .
من جهة أخرى كرم معالي مدير جامعة الملك سعود, طلبة البرنامج الذين اجتازوا البرامج الإثرائية الصيفية الداخلية والخارجية, كما كرم منسقي البرنامج في مختلف كليات الجامعة الذين يمثلون حلقة الوصل والتواصل للبرنامج,وشكرهم على ما بذلوه في تحقيق توجهات البرنامج ومنطلقاته, إلى جانب تكريم الجهات الداعمة للبرامج الإثرائية .
// انتهى //
11:52ت م