عام / مدير جامعة أم القرى يوقع عقد تمويل كرسي الهدايات القرآنية

الاثنين 1439/9/19 هـ الموافق 2018/06/04 م واس
  • Share on Google+

مكة المكرمة 19 رمضان 1439 هـ الموافق 04 يونيو 2018 م واس
وقع معالي مدير جامعة أم القرى الدكتور عبد الله بن عمر بافيل اليوم عقد تمويل كرسي الهدايات القرآنية مع ممثل مؤسسة النبأ الوقفية الدكتور محمد بن عبد الله الربيعة بقاعة الاجتماعات الكبرى بحضور وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الدكتور ثامر الحربي وعميد كلية الدعوة وأصول الدين الدكتور فيصل غزواي وعميد عمادة البحث العلمي الدكتور عبد الرحمن الاهدل .
وثمن معالي مدير جامعة أم القرى ، دور مؤسسة النبأ الوقفية في دعم الأبحاث المهتمة بالدراسات القرآنية وتأصيلها ، موضحا أن جامعة أم القرى لن تدخرا وسعا في الاهتمام بإنشاء الكراسي العلمية التي تخدم القرآن الكريم وعلومه والسنة النبوية المطهرة وعلومه ، مطالباً بتحويل مخرجات هذه الكراسي العلمية إلى أفكار إبداعية خلاقة تسهم في خدمة الفرد والأسرة و المجتمع ، متمنيا التوفيق والسداد للجميع .
بدوره قدم المشرف على الكرسي الدكتور يحي زمزمي ، عرضا تفصيلا عن الكرسي وأهدافه ومكوناته ، حيث أشار أن المشروع «يتضمن إعداد موسوعة عالمية متخصصة في مجال الهدايات القرآنية، يتم إنجازها من خلال رسائل أكاديمية لطلاب مرحلة الدكتوراه في شتى جامعات العالم وفق نظام المنح العلمية، لنشر رسالة الهدايات القرآنية في العالم، والإسهام في إثراء البحث العلمي في هذا المجال، وتوظيف الطاقات المميزة في الجامعات العالمية لخدمة القرآن الكريم وهداياته، وفتح آفاق جديدة في استنباطها وربطها بواقع الأمة» ، علاوة على اختيار المميزين والنابغين من طلاب الدكتوراه في العالم لإنجازه، إضافة إلى اختيار المميزين من المشرفين في الجامعات الشريكة، والالتزام بالخطة الزمنية المحددة لإنجاز كل رسالة علمية، وضمان حقوق الملكية الفكرية للمخرجات والنتائج وضبطها قانونياً».
من جهته شكر الدكتور محمد بن عبد الله الربيعة ممثل مؤسسة النبأ الوقفية معالي مدير الجامعة على دعمه واهتمامه للكراسي العلمية بوجه عام وكرسي الهدايات القرآنية بوجه خاص متمنيا التوفيق للجميع .
ثم سلم معاليه هدية تذكارية لممثل مؤسسة النبأ الوقفيه ، كما تسلم معاليه هدية تذكاريه من ممثل مؤسسة النبأ .
// انتهى //
16:59ت م
0145