حج / 1000 حاج وحاجة من ضيوف خادم الحرمين الشريفين يغادرون المملكة بعد أداء نسك الحج

الاثنين 1439/12/16 هـ الموافق 2018/08/27 م واس
201808/000-424211671535319887600.jpg
  • 201808/000-424211671535319887600.jpg
  • 201808/000-1797087411535319896388.jpg
  • 201808/000-7483637571535319920782.jpg
  • 201808/000-631727381535319971883.jpg
  • 201808/000-7766274831535320023032.jpg
  • Share on Google+

المدينة المنورة 15 ذو الحجة 1439 هـ الموافق 26 أغسطس 2018 م واس
غادر المدينة المنورة 1000 حاج وحاجة من برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة من ذوي شهداء ومصابي الجيش والشرطة المصرية عائدين إلى بلادهم، بعد أن أدوا مناسك الحج، وزاروا المسجد النبوي بكل يسر وسهولة واطمئنان ، وسط تمازج شعور الفراق مع فرحة إتمام النسك على محيا الضيوف ، سائلين الله تعالى أن يجزي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود خير الجزاء.
وأكد رئيس لجنة حجاج مصر عبدالعزيز الصالح ، أن المملكة ودعت اليوم ضيوف خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز من ذوي الشهداء من الجيش والشرطة المصرية بعد أن أتموا مناسك الحج وجاؤوا بضيافة كريمة من خادم الحرمين ضمن برنامج لضيوف الملك الذي تشرف عليه وزارة الشؤون الاسلامية والدعوة والإرشاد.
وتلقى "الصالح" شكر الحجاج لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين ـ حفظهما الله ـ على هذه المأثرة الجليلة وعلى تمكينهم من آداء الحج، كما تلقى شكرهم لوزير الشؤون الإسلامية عبداللطيف آل الشيخ على ما بذلته الوزارة من جهد لتنفيذ هذا البرنامج المبارك .
ونوّه الضيوف بمنظومة الخدمات المتكاملة التي وفرتها حكومة خادم الحرمين الشريفين، التي كان لها أكبر الأثر في إتمامهم مناسكهم وتمتعهم برحلة حج طيبة.
وكان معالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد قد تابع تحركات الحجاج من ضيوف الملك منذ مغادرتهم بلدانهم باتجاه المملكة وحتى وصولهم مطار الملك عبدالعزيز بجدة ، وأيضآ وصولهم لمقرات إقامتهم بمكة ، وكذلك تنقلهم بين المشاعر المقدسة ، وأخيرآ وصولهم للمدينة المنورة ثم مغادرتهم المملكة.
يشار إلى أن ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة من ذوي شهداء ومصابي الجيش والشرطة المصرية قاموا خلال زيارتهم المدينة المنورة بأداء الصلوات في المسجد النبوي الشريف، والسلام على الرسول - صلى الله عليه وسلم- وصاحبيه الكريمين، كما صلّوا في مسجد قباء، وزاروا جبل الرماه، ومجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف، والتقاهم كذلك فضيلة إمام وخطيب المسجد النبوي الشيخ عبدالباري الثبيتي.
//انتهى//
00:37ت م
0128