عام / وفد اتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي "يونا" يختتم زيارته لأذربيجان

الثلاثاء 1440/2/21 هـ الموافق 2018/10/30 م واس
  • Share on Google+

باكو 21 صفر 1440 هـ الموافق 30 أكتوبر 2018 م واس
اختتم وفد اتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي "يونا" مساء أمس, زيارته إلى جمهورية أذربيجان, التي استمرت أسبوع، التقى خلالها عدداً من كبار المسؤولين، وزيارة عدة مواقع ثقافية وتراثية بالإضافة لزيارة منطقة جبرائيل بإقليم كارباخ.
وتأتي زيارة الوفد المشكل من "يونا" ومنظمة التعاون الإسلامي وعدد من وكالات الأنباء في بعض الدول الأعضاء في المنظمة, ضمن برنامج الوفود الإعلامية، بدعوة من سفارة أذربيجان لدى المملكة العربية السعودية ومندوبيتها الدائمة لدى منظمة التعاون الإسلامي، لتعزيز التبادل الإخباري، وتسهيل تبادل الخبرات والتقارير والمضامين المسموعة والمرئية والمقروءة، ونقل صورة حقيقية وواقعية عن الدول الأعضاء لدى بعضها البعض والتعريف بإمكاناتها الاقتصادية والثقافية والعلمية والسياحية.
ورحب مستشار مساعد رئيس أذربيجان المكلَّف بشؤون الإعلام الدكتور بهروز حسنوف, بوفد اتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي "يونا" خلال زيارته لجمهورية أذربيجان ضمن برنامج الوفود للاتحاد, كما نظمت رئاسة جمهورية آذربيجان لوفد الاتحاد زيارة خاصة إلى مقبرة شهداء الاستقلال، وشهداء ناجورنو كاراباخ ومركز حيدر علييف الثقافي، وبعض المواقع التاريخية في البلاد.
واستقبل مساعد رئيس جمهورية أذربيجان للشؤون الاجتماعية على حسنوف، الوفد بمكتبه بمقر رئاسة الجمهورية، مؤكداً عمق العلاقات السياسية والدينية الثقافية والاقتصادية بين بلاده ودول المنظمة, مشدداً على رغبة بلاده الجادة في التعاون مع الدول الإسلامية في مختلف المجالات الاقتصادية والثقافية والرياضية، لافتاً الانتباه إلى اعتزاز أذربيجان بعمقها الإسلامي، ومؤكداً حرص بلاده على تنمية علاقاتها مع الدول الإسلامية، والمشاركة في جميع فعاليات المنظمة, وفتح أبوابها أمام السياح من الدول العربية والإسلامية، وتحرص كذلك على تنمية علاقاتها بالمستثمرين.
وكان لوفد "يونا" ضمن برنامج زيارته لأذربيجان جولة في منطقة كاراباخ الأذربيجانية والمنطقة الحدودية الفاصلة بينها وبين إقليم ناجورنو كاراباخ, الذي يمثل 20% من مساحة جمهورية أذربيجان, فيما شملت هذه الجولة بعض القرى الأذربيجانية في المنطقة الحدودية "جبرائيل".
واستقبل مجلس الصحفيين في أذربيجان الوفد الإعلامي، الذين اتفقوا في لقائهم على ضرورة توحيد الجهود الإعلامية في الدول الإسلامية كافة، والتركيز على تبصير العالم وتعريفه بمدى سماحة الدين الإسلامي، لاسيما وأن رسول الله صلى الله عليه وسلم قد حمل رسالة ربه رحمةً للعالمين.
ودعا رئيس المجلس، عضو مجلس النواب الأذربيجاني أفلاطون أماسوف، الصحافة ووسائل الإعلام العربية والإسلامية إلى تحري الدقة المتضمنة المصداقية والموضوعية في الطرح الإعلامي وتنقل عن وسائل الإعلام الغربية، التي تعمل لصالح الغرب دون النظر إلى قضايا المنطقة والعالم العربي والإسلامي, مؤكداً أهمية تبادل الأخبار والتعاون بين وكالات الأنباء في الدول الاسلامية، وتخصيص مساحة للنشر اليومي للقضايا ذات الاهتمام المشترك كقضية الإسلاموفوبيا.
وتضمن برنامج الوفد, جولة سياحية في المواقع السياحية في ثلاث مدن تقع شمال غرب العاصمة باكو وهي شامآخي وكابالا وشاكي, حيث تعرّف على ما تتمتع به هذه المدن من تراث ثقافي وحضاري ومواقع جبيلة خضراء تُعد مقصداً لعشاق السياحة والاستجمام, ووقف الوفد على المساجد التاريخية العريقة في شامآخي وتراثها حيث كانت عاصمة البلاد قبل نحو 500 عام, قبل أن تنتقل العاصمة إلى باكو, كما تفقد الوفد مواقع السياحة الجبيلية ومنشآت التليفريك بمدينة كابلا، إلى جانب زيارة قصر الوالي حسين شاهين، بمدينة شاكى الذي يعد تحفة معمارية ومعلماً سياحياً يقصده السياح من كل مكان.
بدوره استقبل رئيس هيئة إدارة الوكالة الأذربيجانية للأنباء "أذرتاج" أصلان أصلانوف، وفد "يونا" واتفق كل من اتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي, ووكالة الأنباء الأذربيجانية, على تعزيز التعاون المشترك مع وكالات الأنباء الأعضاء بالاتحاد في مجالات التبادل الإخباري والتدريب، وبرامج الوفود الإعلامية، والأيام الوطنية.
والتقى الوفد في العاصمة باكو البرفسور رفيق علييف رئيس مركز الدراسات الإسلامية (ارشاد) في أذربيجان وتعرف على الأنشطة التي يقوم بها المركز خاصة ما يتعلق بتنظيم الندوات والمؤتمرات والإصدارات وترجمة الكتب التاريخية.
// انتهى //
17:17ت م
0214