عام / مساعد رئيس مجلس الشورى يفتتح جلسة حوار " المسؤولية الاجتماعية .. رؤية مستقبلة "

الثلاثاء 1441/6/17 هـ الموافق 2020/02/11 م واس
  • Share on Google+

الرياض 17 جمادى الآخرة 1441 هـ الموافق 11 فبراير 2020 م واس
افتتح معالي مساعد رئيس مجلس الشورى الدكتور يحيى بن عبدالله الصمعان في مقر المجلس بالرياض اليوم جلسة الحوار السادسة التي ينظمها المجلس تحت عنوان " المسؤولية الاجتماعية .. رؤية مستقبلية" ، وذلك بمشاركة عدد من أعضاء المجلس وعدد من المسؤولين بوزارة العمل والتنمية الاجتماعية وعدد من الجهات الحكومية ، وممثلي الغرف التجارية في المملكة، والجمعية السعودية للمسؤولية الاجتماعية والباحثين المهتمين بالمسؤولية الاجتماعية.
وفي بداية الجلسة رحب معالي الدكتور يحيى الصمعان في كلمة افتتح بها أعمال الجلسة باسمه ونيابة عن معالي رئيس مجلس الشورى الشيخ الدكتور عبد الله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ بالمشاركين، مؤكداً أن هذه الجلسة تأتي في إطار تنظيم المجلس لجلسات حوار وندوات تهدف إلى التواصل مع المجتمع لمناقشة المواضيع التي تهم المواطنين حيث سبق للمجلس أن عقد عدداً من جلسات الحوار والندوات التي تناولت عدة موضوعات .
وأوضح معالي مساعد رئيس مجلس الشورى أن رؤية المملكة 2030 التي انطلقت بتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وبدعم ومتابعة من صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع – حفظهما الله - قد أكدت على تفعيل المسئولية الاجتماعية في جميع القطاعات الربحية وغير الربحية ، مؤكداً تطلع أبناء المملكة من خلال الرؤية نحو مرحلة تنموية جديدة غايتها إنشاء مجتمع نابض بالحياة و اقتصاد مزدهر.
ورأى معاليه أن المسئولية الاجتماعية التزام أخلاقي يتحمله الأفراد والمؤسسات والشركات تجاه المجتمع ، كما أنها ركن أساسي من أركان بناء المجتمع ودعامة من دعائم الحياة الاجتماعية ، مقترحاً من أجل تحفيز الأفراد والمؤسسات والشركات ومنظمات المجتمع المدني على القيام بواجبها في أداء المسئولية الاجتماعية فإنه ينبغي العمل على بث الوعي بأهميتها، ووضع البرامج الكفيلة بترسيخها والاستفادة من تجارب الدول في هذا المجال.
وأضاف معالي مساعد رئيس مجلس الشورى "إذا كانت ومؤسسات الدولة والمجتمع مطالبة بتحمل مسئولياتها في تفعيل المسئولية الاجتماعية؛ فإنه يقع على مجلس الشورى عبء المشاركة في تحمل هذه المسؤولية، من خلال أدائه للأدوار المناطة به أثناء ممارسته للمهام التنظيمية والرقابية، ومن خلال بناء جسور فعالة للتواصل مع شرائح المجتمع المختلفة والوقوف على احتياجاتهم، والاطلاع على تجارب المجالس الشورية والبرلمانية في مختلف الدول في هذا الجانب" .
وأعرب الدكتور يحيى الصمعان أن تخلص المناقشات التي تتم في جلسة الحوار إلى نتائج وتقترح آليات لتفعيل المسؤولية الاجتماعية في المملكة. مشيراً إلى أن الالتزام ببعض جوانب المسئولية الإجتماعية في كثير من الدول تحول من التزام أدبي إلى التزام قانوني بدور داعم من المنظمات الدولية والإقليمية، والبرلمانات .
من جهته أشار عضو مجلس الشورى رئيس لجنة الثقافة والإعلام والسياحة والآثار الدكتور محمد الحيزان إلى المسؤولية الاجتماعية واجب وطني وهذه الجلسة تأتي في إطار حرص مجلس الشورى على تعزيز حضورها وتلمس ما قد يعوقها .
وأبان أن المسئولية الاجتماعية نشاط حيوي مكمل لجهود الدولة في تحقيق التنمية وتحسين الخدمات، وحل المشكلات المجتمعية؛ كما انه يسهم في زيادة التكافل الاجتماعي بين مختلف الشرائح على نحو يحقق الرضا والشعور بالانتماء .
بعد ذلك استعرض المشاركون في مداخلاتهم محاور الجلسة والتي تتمثل في واقع المسؤولية الاجتماعية في المملكة العربية السعودية، واتجاهات ومعايير المسؤولية الاجتماعية دوليًا، وأهم التحديات إلي تواجه سبل تفعيل المسؤولية الاجتماعية، ودور وسائل الإعلام في ترسيخ ثقافة المسؤولية الاجتماعية.
وتهدف الجلسة إلى تطوير المسؤولية الاجتماعية وتفعيل الدور الذي تقوم به مختلف الجهات الحكومية، والخاصة، ومؤسسات المجتمع المدني لخدمة المجتمع في ضوء رؤية المملكة 2030.
// انتهى //
14:43ت م
0129