عام / سفير المملكة لدى بريطانيا يزور المركز الثقافي الإسلامي في لندن ويطمئن على المؤذن الذي تعرض للاعتداء

الثلاثاء 1441/7/1 هـ الموافق 2020/02/25 م واس
  • Share on Google+

لندن 1 رجب 1441 هـ الموافق 25 فبراير 2020 م واس
قام صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن بندر بن سلطان بن عبدالعزيز سفير خادم الحرمين الشريفين لدى المملكة المتحدة بزيارة المركز الثقافي الإسلامي ومسجد لندن المركزي بالعاصمة البريطانية لندن أمس للاطمئنان على حالة المؤذن الذي تعرض لهجوم أثم مؤخرًا.
وأطٌمأن سمو السفير على الترتيبات الأمنية في المسجد، وقدم خالص دعواته بالشفاء العاجل لمؤذن المسجد الذي أُصيب في الاعتداء.
وعقب ذلك، قدٌم المدير العام للمركز الثقافي الإسلامي الدكتور أحمد الدبيان شرحًا موجزًا لسمو السفير عن تفاصيل الحادث الذي أدانه الجميع، كما تحدث عن الدور الذي يقوم به المركز في خدمة الإسلام والمسلمين في بريطانيا في المجالات الدينية والاجتماعية والثقافية والتعليمية ، إضافة إلى دوره في توثيق الروابط بين المسلمين والجاليات الأخرى، والمساهمة في الأعمال الخيرية والمشاركة مع مؤسسات المجتمع المدني البريطاني.
وعقد سموه اجتماعًا مع إدارة المركز استمع من خلاله إلى شرح مفصل عن برامج المركز وطريقة عملها، إضافة إلى البرامج التعليمية والكتيبات والإصدارات والندوات التي تعقد بصورة دورية داخل المركز. وقد سعد المدير والموظفون بهذه الزيارة والعناية من سموه الكريم خصوصًا أنها امتداد لما تقدمه المملكة من رعاية وعناية منذ عدة عقود لهذا المركز الثقافي الإسلامي الهام.
// انتهى //
10:33ت م
0048