عام / أمين الأحساء يتفقد مشروع تقاطع طريق الملك فهد مع طريق الملك عبدالله

الخميس 1441/10/12 هـ الموافق 2020/06/04 م واس
  • Share on Google+

الأحساء 12 شوال 1441 هـ الموافق 04 يونيو 2020 م واس
تفقد أمين الأحساء المهندس عادل بن محمد الملحم، اليوم، مشروع تقاطع طريق الملك فهد مع طريق الملك عبدالله "الضلع الشرقي" والمتمثل في إنشاء جسر بطول 1800متر، كأطول جسر في الأحساء، والذي تجاوزت نسبة إنجازه 88%، ويُنفذ وفق الخطط المرحلية لذلك مع الأخذ بأهمية جودة المخرجات التنفيذية له.
وأوضح المهندس الملحم، أن المشروع يُعتبر نقطة التقاء لعدة طرق رئيسية ورابطاً لعدد من البلدات بمدينتي الهفوف والمبرز، مع ارتباطه بالطريق الدائري الداخلي، و يُعد مكملاً لما تقوم به الأمانة من مشاريع تطويرية، مشيراً إلى أنه سيُساهم في تسهيل حركة المركبات والحد من الاختناقات المرورية عند التقاطع، والحفاظ على السلامة العامة لشاغلي المنطقة والزائرين من ناحية التصميم والكفاءة بأحدث النظم المتبعة عالمياً .
وأضاف، أن تكلفة تنفيذ المشروع تُقدر بحوالي 200 مليون ريال، ويتضمن ممشى بطول 1 كيلومتر بأعلى المواصفات على امتداد الجسر من الأسفل، والذي يتيح ممارسة رياضة المشي على مدار فصول السنة مع مراعاة جوانب الأمن والسلامة فيه، ومواقع للألعاب الرياضية المتنوعة، وساحة مخصصة لعربات الطعام "الفود ترك"، وشبكة تصريف مياه الأمطار للمشروع، واستخدام نظام الإنارة الموفرة للطاقة، إضافة إلى التشجير والمسطحات الخضراء، وتزويده بشاشات الكترونية إرشادية، مع استخدام لوحات السلامة المرورية بمواصفات متقدمة على طول الجسر وطرق الخدمة الجانبية .
// انتهى //
15:17ت م
0151