اقتصادي / انضمام "ندلب" و"منشآت" و"الهيئة الملكية لمحافظة العلا" لبرنامج التعاون الصناعي في كاوست

الخميس 1443/4/6 هـ الموافق 2021/11/11 م واس
  • Share on Google+

جدة 06 ربيع الآخر 1443 هـ الموافق 11 نوفمبر 2021 م واس
عقدت جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية (كاوست) الاجتماع الثاني عشر للمجلس الاستشاري الصناعي للجامعة (KIAB) في حرمها الجامعي بصورة افتراضية، خلال الفترة من 10- 11 نوفمبر مستعرضة أبرز الفرص البحثية بين "كاوست" وشركائها في الصناعة المحليين والدوليين، مع التركيز بصورة خاصة على تقنية الذكاء الاصطناعي (AI)، كما تخلل الاجتماع مراسم تجديد الجامعة لاتفاقية أبحاثها مع شركة "بوينغ".
ورحبت الجامعة خلال الاجتماع بانضمام 3 شركاء جدد للمجلس الاستشاري الصناعي للجامعة (KIAB)، حيث انضم كل من برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية "ندلب" و"منشآت" و "الهيئة الملكية لمحافظة العلا"، ليصبح بذلك إجمالي أعضاء البرنامج 25 عضوًا.
يذكر أن برنامج التعاون الصناعي في كاوست تأسس عام 2009م  لمساعدة الشركات على الاستفادة من الموارد البشرية والتقنية المتميزة في الجامعة، وتحويل احتياجاتها إلى فرص ابتكار المنتجات وتقنيات المستقبل، ويتيح البرنامج للأعضاء فرص البحث والتطوير مع "كاوست" والاستفادة من خبرات أعضاء هيئة التدريس والمواهب العالمية، وقدرات تسويق التقنية في الجامعة.
وعلى مدار الـ 12 عامًا الماضية، موّل أعضاء برنامج التعاون الصناعي في كاوست أكثر من 180 مشروعًا بحثيًا مع الجامعة، تركز معظمها على حل قضايا الطاقة والمياه والبيئة والغذاء، وحديثاً في مجال الذكاء الاصطناعي والصحة الذكية وترجمة الابتكارات والبحوث المؤثرة لمنتجات.
وأوضح رئيس كاوست البروفيسور توني تشان أن الاجتماع السنوي للمجلس الاستشاري للأعضاء يتيح فرصاً عديدة للمشاركة في المشاريع وتسويق البحوث والتنمية الاقتصادية، وقال :"يلعب شركاؤنا في الصناعة دورًا رئيسًا في النهوض بالأنشطة البحثية لكاوست وترجمتها للعالم، ومن خلال اجتماعنا السنوي معهم نستطيع الإبقاء على اطلاع دائم بما هو مهم من منظور الصناعة، وفي الوقت نفسه نعطي شركاءنا فكرة أوضح عما تقدمه جامعتنا من أبحاث وبرامج، وبهذه المناسبة أود أن أرحب بشركائنا الجدد : منشآت، والهيئة الملكية لمحافظة العلا، وندلب، ونتطلع دوماً للتعاون معهم لمعالجة تحديات البحث والتقنية".
ويركز اجتماع المجلس الاستشاري الصناعي لكاوست في هذا العام على موضوع التحول الرقمي للذكاء الاصطناعي في مجالات الصحة والمجتمع والاقتصاد. حيث يمكن رؤية الاستثمار في الذكاء الاصطناعي عبر مجموعة واسعة من المنتجات والخدمات في المملكة العربية السعودية، بما في ذلك القطاعات الاستهلاكية والأنشطة المؤسساتية والحكومية والمدن الذكية، وهو جزء أساسي من تعزيز أهداف رؤية المملكة 2030.
وفي سياق متصل، أنشأت كاوست خلال الفترة الماضية مبادرة الذكاء الاصطناعي، جمعت أعضاء هيئة التدريس معًا ضمن مجموعة من مشاريع الذكاء الاصطناعي متعددة التخصصات في مجالات العلوم والهندسة والمعلوماتية الحيوية والصحة الذكية والروبوتات والحوسبة المرئية.
واستعرض المتحدثون الرئيسون للهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي (سدايا)، وندلب، والمؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة، خلال الاجتماع الثاني عشر للمجلس الاستشاري الصناعي للجامعة (KIAB) فرصًا رئيسة في المملكة للاستفادة من تقنيات الذكاء الاصطناعي وتعليم الآلة والبيانات الضخمة.
وجرت خلال الاجتماع مراسم تجديد اتفاقية الأبحاث الرئيسة بين كاوست وشركة بوينغ، عضو برنامج التعاون الصناعي في الجامعة منذ عام 2009، بهدف استكشاف مجالات التعاون البحثي فيما يتعلق بالذكاء الاصطناعي وتعليم الآلة.
// انتهى //
21:50ت م
0187