اقتصادي / البنك الإسلامي يوقع مع الحكومة اللبنانية اتفاقية لتعزيز القطاع الصحي بـ 30 مليون دولار

الثلاثاء 1439/6/25 هـ الموافق 2018/03/13 م واس
  • Share on Google+

جدة 25 جمادى الآخرة 1439 هـ الموافق 13 مارس 2018 م واس

وقع البنك الإسلامي للتنمية مع مجلس الإنماء والإعمار في حكومة لبنان في بيروت مؤخرًا، اتفاقية تمويل لصالح مشروع تعزيز قدرات لبنان في القطاع الصحي بمبلغ 30 مليون دولار أمريكي، الذي يُساهم البنك في تمويله، ويتضمن 5.9 مليون دولار أمريكي على شكل منحة من المبادرة الدولية المالية الميسرة لمواجهة التحديات الناشئة عن أزمة اللاجئين السوريين، التي تعرف بـ (Global Concessional Financing Facility -CFF).

ويأتي تمويل المشروع الذي وقعه من جانب الحكومة اللبنانية، رئيس مجلس الانماء والإعمار، المهندس نبيل الجسر، مع المدير العام لعلاقات وخدمات الدول في البنك الإسلامي للتنمية الدكتور وليد عبد الوهاب، في إطار الشراكة بين البنك الاسلامي للتنمية، والبنك الدولي لدعم الجمهورية اللبنانية في مواجهة التحديات الناشئة عن أزمة اللاجئين السوريين من خلال المبادرة الدولية " CFF " ما يمثل تأكيداً للتعهدات التي أعلنها البنك الإسلامي للتنمية في مؤتمر لندن في فبراير 2016م ، ومؤتمر بروكسل في أبريل 2017م، لمساعدة اللاجئين السوريين، ودعم خطط الاستجابة للدول المستضيفة للاجئين السوريين في قطاعات البنى التحتية والتعليم والصحة والمياه.

ويهدف المشروع إلى تمكين الشريحة السكانية المستهدفة " المواطنين اللبنانيين من ذوي الدخل المحدود واللاجئين السوريين من الحصول على خدمات الرعاية الصحية الأولية من خلال تعزيز نظام الرعاية الصحية الأساسية والتوعية المجتمعية، فضلا عن رفع قدرات المستشفيات العامة التي توفر هذه الخدمات.

وأوضح الدكتور وليد عبد الوهاب أن مساهمة البنك الإسلامي للتنمية في هذا المشروع، تهدف إلى تعزيز قدرات 28 مستشفى حكوميا في مواجهة الطلب المتزايد للرعاية الصحية من قبل الشرائح المستهدفة، مبيناً أن المشروع يعد ثمرة لجهود التعاون المثمر بين البنك الإسلامي للتنمية والبنك الدولي والحكومة اللبنانية في بناء قدرات القطاع الصحي ليكون أكثر فعالية، ما يعزز الاستدامة للقطاع الصحي اللبناني.

// انتهى //

17:05ت م