اقتصادي / مسؤولون ببرنامج حاضنة التقنية: إطلاق حاضنة بادر التقنية في الأحساء قبل نهاية العام الجاري

الأربعاء 1439/6/26 هـ الموافق 2018/03/14 م واس
  • Share on Google+

الأحساء 26 جمادى الآخرة 1439 هـ الموافق 14 مارس 2018 م واس
كشف مسؤولون ببرنامج بادر لحاضنات التقنية أن عدد الشركات المحتضنة بلغ 130 شركة، منها 60 % في مرحلة التطوير بينما 30 % في مرحلة الدخول للسوق، والأخرى في طور التطور والنمو، موضحين أنها تمكنت من استقطاب تمويل محلي ودولي من مستثمرين أفراد وصناديق استثمار بقيمة بلغت 128مليون ريال، منها 53 % من مستثمرين أفراد و16 % من جهات حكومية وكذلك 16% من قنوات رأس المال الجريء.
وأكدوا خلال اللقاء المفتوح الذي نظمته لجنة التجارة والاستثمار بغرفة الأحساء بالتعاون مع برنامج "بادر"، مساء أمس، بمقر الغرفة الرئيسي، بحضور نائب أمين عام الغرفة الدكتور إبراهيم آل الشيخ مبارك، للتعريف بالبرنامج والفرص التي يوفرها لشباب الأحساء للمساهمة في تنويع الاقتصاد السعودي، أن المحافظة ستشهد تأسيس وإطلاق حاضنة بادر التقنية قبل نهاية العام الجاري بحول الله، مبينين أن الأحساء تحتل مرتبة متقدمة بين مناطق ومحافظات المملكة في تسجيل براءات الاختراع بمكتب البرنامج، مشيرين إلى أن بادر أطلق قبل عامين مكتبًا لحماية المخترعين السعوديين نجح خلالها في تسجيل 41 براءة اختراع جديدة على مستوى المملكة، منوهيّن بتميّز ومثابرة مخترعي ورياديي الأحساء على مستوى شباب المملكة.
وأوضح رئيس اللجنة فهد بوخمسين أن اللقاء يهدف لجذب انتباه واستقطاب رواد ورائدات الأعمال السعوديين بالأحساء، ممن لديهم أعمال ومشاريع وبرامج تقنية مبتكرة في مراحلها المبكرة، أو نماذج مبدئية مبتكرة، وذلك للتعرّف على البرنامج والالتحاق به، مؤكدًا أهمية دعم فرص مشاريع الأعمال التقنية والابتكار وتطوير ريادة الأعمال، مثمنًا دور وإسهامات بادر في تشجيع ودعم تعزيز الاقتصاد المعرفي وريادة الأعمال.
وجرى خلال اللقاء تقديم عرض حول البرنامج ودوره في تشجيع الشباب السعودي ومساعدة جميع أفراد المجتمع السعودي الذين يملكون أفكارا إبداعية في مجال التقنية، وثقافة العمل الحر، والإسهام في إعداد جيل متميز من رواد الأعمال التقنيين في المملكة، مستعرضّا الخدمات التي يقدمها في إطار تطوير خطط عمل المشاريع المحتضنة، وتقديم الاستشارات، وتطوير مهارات بحوث التسويق والترويج، وكذلك المساعدة في الحصول على تمويل مالي، والمتابعة المستمرة والمساندة وتوفير مختلف أوجه الدعم.
وأشار مستشار تطوير الأعمال لحاضنة ومسرعة الأعمال لبرنامج بادر في المنطقة الشرقية مالك كشي أن عدد طلبات تسجيل براءات الاختراعات بالبرنامج بلغ خلال عامين 644 طلبًا، وأن عدد المتقدمين لبرنامج مسرعات الأعمال ارتفع من 370 متقدمًا في عام 2016 إلى 420 متقدمًا في العام الماضي، لافتًا إلى أن 40 ألف رائد أعمال ومهتم استفادوا من جميع فعاليات بادر خلال الفترة الماضية، منوهًا بفوز برنامج "بادر" لحاضنات التقنية، بجائزة الشيخ محمد بن راشد لدعم مشاريع الشباب في دورتها العاشرة، عن فئة أفضل الحاضنات والمسرعات الداعمة لريادة الأعمال على مستوى الوطن العربي لعام 2017م.
من جهته، بين مدير حاضنة ومسرعة الأعمال لبرنامج بادر في المنطقة الشرقية خالد المحفوظ، أن حاضنات البرنامج تقتصر حاليًا على حاضنة بادر لتقنية المعلومات والاتصالات، وتهدف لدعم وتطوير قطاع تقنية المعلومات والاتصالات في المملكة، وتعد أول حاضنة يتم إنشاؤها تحت رعاية البرنامج، لتعزيز نمو المشاريع الناشئة في القطاع، مبيناً أنها تضم مجالات عمل أجهزة الحاسبات والاتصالات، والبنية التحتية لتقنية المعلومات والاتصالات، والبرمجيات والحلول البرمجيات والحلول الوسائط المتعددة وتطبيقات الهواتف الذكية.
وأفاد أن خطة المستقبل لبرنامج بادر، تهدف إلى تغطية 9 مدن رئيسية على مستوى المملكة، وكذلك التوسع للوصول إلى 600 شركة ناشئة، توفر نحو 3600 فرصة عمل للسعوديين بحلول عام 2020 وفق برنامج التحول الوطني 2020، وهو ما يسهم في دعم إنشاء الشركات التقنية الصغيرة والمتوسطة ذات القيمة المضافة؛ وتحفيز الإبداع والابتكار وإيجاد وظائف مستدامة، وتنويع موارد الاقتصاد الوطني، وزيادة المحتوى المحلي.
وفي نهاية اللقاء، جرى طرح عدد من المداخلات وتقديم بعض الأسئلة والاستفسارات خاصة حول معايير الاختيار وشروط الاحتضان بالإضافة إلى دور البرنامج في إرشاد المبتكرين ورواد الأعمال نحو رفع كفاءة عمليات استثمار الابتكارات، ثم جرى تكريم المتحدثين بدروع الغرفة التكريمية.
// انتهى //
19:22ت م