عام / الدكتور العثيمين : المنظمة حريصة على التعاون مع الاتحاد الروسي لتنمية صناعة المنتجات الحلال

الخميس 1439/8/24 هـ الموافق 2018/05/10 م واس
  • Share on Google+

جدة 24 شعبان 1439 هـ الموافق 10 مايو 2018 م واس
أكد معالي الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين, حرص المنظمة ومؤسساتها المختلفة على التعاون مع الاتحاد الروسي من أجل زيادة تدفقات التجارة والاستثمار، ما في ذلك تشجيع التجارة والتمويل، وتنمية صناعة المنتجات الحلال، والزراعة والتنمية الريفية.
ودعا معاليه خلال افتتاح أعمال القمة الاقتصادية الدولية العاشرة "روسيا والعالم الإسلامي.. قمة قازان 2018"، التي تستضيفها جمهورية تتارستان اليوم، إلى تنسيق الآليات التنفيذية والتشريعية لتسهيل ممارسة الأعمال التجارية، وتحرير إجراءات التأشيرات بين الدول الأعضاء في المنظمة والاتحاد الروسي، مشيراً إلى أن إجمالي حجم التجارة بين الاتحاد الروسي والبلدان الأعضاء في المنظمة أرتفع من 34.6 مليار دولار في عام 2014 إلى 42.5 مليار دولار في عام 2016.
وأوضح العثيمين, أن الأنشطة العديدة للمنظمة الرامية إلى تعميم المنتجات المالية الإسلامية وعمل الشباب، استفادت بشكل كبير من زيادة التفاعل بين المنظمة والاتحاد الروسي بأكمله، لافتاً الانتباه إلى أن من المتوقع أن يزداد إجمالي الأصول المصرفية الإسلامية ما نسبته 7% عام 2022 ، بعد أن سجل خلال عام 2016 ما مقداره 1.6 تريليون دولار أمريكي .
وفي نفس السياق, استقبل فخامة رئيس جمهورية تتارستان رستم مينيخانوف اليوم, في مقر إقامته بالعاصمة قازان، معالي أمين عام منظمة التعاون الإسلامي الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين ، معرباً عن شكره وتقديره للجهود الدؤوبة من أجل تعزيز العلاقات بين المنظمة وروسيا الاتحادية وإسهامات المنظمة القيّمة في العالم الإسلامي.
وأتفق الجانبان, على العمل لتعزيز التعاون القائم في مجال التجارة والتمويل وصناعة الحلال وبناء القدرات.
من جانبه, أشاد الدكتور العثيمين، بعلاقات العمل الوثيقة بين الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي وجمهورية تتارستان، التي تهدف إلى تعميق العلاقات الاقتصادية والثقافية بين الدول الأعضاء في المنظمة والاتحاد الروسي.
// انتهى //
18:20ت م
0217