رياضي / الاتحاد السعودي للياقة البدنية والصحة يسعى أن تكون المملكة الأولى إقليمياً في اللياقة والصحة

الثلاثاء 1439/8/29 هـ الموافق 2018/05/15 م واس
  • Share on Google+

الرياض 29 شعبان 1439 هـ الموافق 15 مايو 2018 م واس
كشف صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن الوليد بن طلال رئيس الاتحاد السعودي للياقة البدنية والصحة أن الاتحاد يسعى أن تكون المملكة العربية السعودية الأولى إقليمياً في مجالي اللياقة والصحة بما يتماشى مع رؤية المملكة 2030.
جاء ذلك خلال ورشة العمل الأولى التي عقدها الاتحاد اليوم في الرياض ، برئاسة الأمير خالد بن الوليد ، بحضور مسؤولي الاتحاد وقادة قطاع اللياقة البدنية من أصحاب الصالات الرياضية .
وقال رئيس الاتحاد السعودي للياقة البدنية والصحة ، أن مهمة بناء قطاع اللياقة البدنية والصحة ضخمة وصعبة ولكنها ليست مستحيلة في ظل دعم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود, وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - ، مضيفاً أن هذا الدعم أسهم في تحقيق الهيئة العامة للرياضة برئاسة معالي الأستاذ تركي بن عبدالمحسن آل الشيخ لهدف مرحلي من أهداف عام 2020م وهو رفع نسبة الممارسة المجتمعية للرياضة في الأسبوع من 13% إلى 23% خلال فترة وجيزة وأن الاتحاد سيواصل جهود الهيئة لرفع معدل الممارسة المجتمعية، مشدداً أن تأسيس اتحاد اللياقة البدنية والصحة يعد اعترافاً بالدور الرئيسي الذي تلعبه قطاعات اللياقة والصحة في تعزيز صحة ونشاط السكان في المملكة.
من جهتهم أبدى ملاك الصالات الرياضية سعادتهم بإقامة الورشة التي ستسهم بمشيئة الله في رسم الخطوط العريضة لعمل الصالات خلال الفترة المقبلة .
// انتهى //
16:15ت م
0161