سياسي / وزير الخارجية اليمني : بقاء ميناء الحديدة ‏بأيدي الانقلابيين الحوثيين يمثل خطرا كبيرا على ‏أمن المنطقة والعالم

السبت 1439/10/9 هـ الموافق 2018/06/23 م واس
  • Share on Google+

عدن 09 شوال 1439 هـ الموافق 23 يونيو 2018 م واس
بحث وزير الخارجية اليمني خالد اليماني في اتصال هاتفي مع وزير الدولة لشؤون الشرق الأوسط بوزارة الخارجية البريطانية أليستر بيرت الأوضاع الراهنة في اليمن وخاصة المعونات الإنسانية إلى الحديدة .
ووفقا لوكالة الأنباء اليمنية فقد أكد وزير الخارجية اليمني أن بقاء ‏ميناء الحديدة الواقع في غرب اليمن بأيدي المليشيا ‏الحوثية المدعومة من إيران يمثل خطرا كبيرا على ‏أمن واستقرار دول المنطقة والعالم وتتلقى السلاح ‏والصواريخ من إيران ، وقال " لم يعد ممكنا التزام ‏الصمت حيال تهديدات المليشيا الحوثية للملاحة في منطقة ‏باب المندب والبحر الأحمر " . ‏
وأوضح الوزير خالد اليماني أن حكومة بلاده قررت وبدعم من التحالف العربي إنقاذ أبناء مدينة الحديدة ‏وذلك بعد استنفاد جميع السبل لإقناع مليشيا الحوثي ‏الانقلابية ، مشيرا إلى ما ‏تمارسه تلك المليشيا من ‏جور وتعسف ضد السكان في الحديدة وحجب ‏المعونات عنهم ومصادرتها وبيعها في السوق ‏السوداء لتمويل حربها ضد أبناء الشعب اليمني .‏
وأكد الوزيران دعمهما لجهود المبعوث الأممي الى ‏اليمن مارتن جريفيث في إيجاد حل سلمي لمسألة ‏الحديدة وأملهما في أن يتمكن من إقناع المليشيا ‏بتسليم المدينة والميناء سلميا .‏
وشددا الوزيران على أهمية ‏استمرار وصول المعونات الانسانية الى الحديدة ‏وجميع المناطق اليمنية وعدم عرقلة وصولها .‏
// انتهى //
12:49ت م
0033