عام / مفوضية اللاجئين تطالب بتوفير ممر آمن لنحو 140 ألف نازح في جنوب سوريا

الجمعة 1439/11/7 هـ الموافق 2018/07/20 م واس
  • Share on Google+

الأمم المتحدة 7 ذو القعدة 1439 هـ الموافق 20 يوليو 2018 م واس
طالبت مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين جميع الأطراف في سوريا على حماية المدنيين النازحين وتوفير ممر آمن لهم وذلك في ضوء الموجة الأخيرة من الأعمال القتالية في جنوب سوريا، إذ لا يزال حوالي 140 ألف شخص نازحين في جنوب غرب سوريا ، بحسب بيان صحفي أصدرته المفوضية اليوم .
واستعرض المتحدث باسم المفوضية أندريه ماهيسيتش في مؤتمر صحفي بمقر المفوضية في جنيف، ماجاء في البيان قائلًا: "في خضم القتال المستمر وحالات النزوح الجديدة خلال الأشهر الستة الأولى من عام 2018، قُدِّر أن ما يقرب من 13 ألف لاجئ من البلدان المجاورة و750 ألف نازح آخر عادوا إلى ديارهم في حلب وحمص وحماه وريف دمشق ودمشق والجنوب الغربي والشمال الشرقي لسوريا. بالتعاون مع الأمم المتحدة والشركاء الآخرين في المجال الإنساني، قمنا بتعبئة استجابة قوية للمعونة داخل سوريا، وصلت إلى عشرات الآلاف من الأشخاص ".
وتحسبًا لهذه التطورات، قال المتحدث: "إن المفوضية قد زادت من قدرتها داخل سوريا عام 2017 لدعم اللاجئين والنازحين داخليًا الذين يعودون بشكل تلقائي، هذا بالإضافة إلى مواصلة العمل على تعزيز الاستجابة للاحتياجات الإنسانية واحتياجات الحماية للنازحين والعائدين وغيرهم من السكان المتضررين من الأزمة ".
وبينما أكدت المفوضية على حق اللاجئين دائما في العودة، شددت على أن أي خطة تهدف إلى تمكينهم من ممارسة هذا الحق يجب أن تتماشى مع المعايير الدولية، أي يجب أن تكون العودة طوعية وتتم في ظروف آمنة وكريمة وأن تكون مستدامة .
// انتهى //
18:31ت م
0098