عام / أمانة الشرقية : 16 كاميرا لمراقبة مسلخ الدمام المركزي وتخصيص 75 جزارا للذبائح

الاثنين 1439/12/9 هـ الموافق 2018/08/20 م واس
  • Share on Google+

الدمام 09 ذو الحجة 1439 هـ الموافق 20 أغسطس 2018 م واس
كشفت أمانة المنطقة الشرقية عن تغطية مسلخ الدمام المركزي بكاميرات مراقبة، بهدف تقديم أفضل الخدمات للمستفيدين، إضافة إلى مراقبة جميع عمليات الذبح، التي تتم وفق نظام متطور وحديث، حيث تم تغطية مسلخ الدمام المركزي بـ 16 كاميرا مراقبة تعمل على مدَار اليوم من خلال غرفة مراقبة مركزية في المسلخ تتيح الاطلاع على جميع نقاط الذبح والكشف في المسلخ، موضحة أن كاميرات المراقبة أسهمت في شكل كبير في الحد من المخالفات داخل المسلخ إذ تم توزيع الكاميرات على مناطق تسليم الذبائح وصالات الذبح وجميع المناطق الحيوية داخل المسلخ بالكامل، إلى جانب مراقبة الذبائح والعمال وطريقة تعاملهم مع الذبائح.
وبينت الأمانة أن جميع العاملين في المسلخ يخضعون للتدريب كل ثلاث سنوات مع إصدار أو تجديد رخصة العمل الخاصة بالعامل، وكذلك مراقبة الجزارين، مؤكدا أن مسلخ الدمام المركزي يعد أحد أهم أسواق النفع العام، نظرا لإعداد الزبائن الكبيرة التي ترتاد المسلخ يشكل يومي، لافتة إلى أن خطوة تركيب الكاميرات تأتي ضمن خطط الأمانة التطويرية لأسواق النفع العام، بهدف تقديم أفضل الخدمات للمستفيدين حيث أسهمت الكاميرات بشكل فعال في فرض الرقابة الكاملة وعلى مدار الساعة على المسلخ و الحد من المخالفات ورفع كفاءة وجودة العمل وكذلك جانب السلامة والصحة العامة من خلال التأكد من خلو الذبائح من أي أمراض.
من جهته كشف وكيل الأمين للخدمات المهندس صالح بن عبد العزيز الملحم أن وكالة الخدمات بالأمانة قامت بزيادة الكادر العامل في المسلخ، من خلال توفير 75 جزارا و61 عاملا 8 أطباء و 9 مشرفين في المسلخ، وتم تمييز الجزارين والعاملين في المسلخ بلباس معين يحمل ألوان محددة للتمييز بينهم، وتم تحديد طاقم عمل لكل فترة للعمل طيلة أيام عيد الأضحى المبارك.
كما عملت الأمانة على الجانب التوعوي والتثقيفي من خلال إطلاق حملات توعوية للمستفيدين وبث رسائل يومية لتعريف المستفيد بالطرق السليمة لاختيار الذبيحة وكيفية التأكد من خلوها من الأمراض، فيما قامت بتخصيص خيمة مكيفة في الخارج إلى جانب الصالات الثلاث بالمسلخ، لاستقبال المستفيدين، بالإضافة للتنسيق مع الجهات الأمنية للمساهمة في تنظيم عمليات الدخول والخروج للمسلخ .
وأفاد أن الأمانة وضعت أسعاراً رمزية للخدمات التي تقدمها في عملية الذبح والتنظيف والتقطيع تبدأ من 15 ريالا وتصل إلى 35 ريالاً للذبيحة، لافتا الى أن الأمانة عملت على زيادة كادر العاملين في المسالخ من أطباء ومساعدين بيطريين ومشرفين وجزارين وعمال نظافة والتأكد من سلامتهم صحياً بخلوهم من الأمراض المُعدية واخضاع كافة الجزارين والعاملين لبرنامج تدريبي وتأهيلي خاص بسلامة اللحوم مع جوانب العناية الشخصية الخاصة والتأكيد على الالتزام بالأدوات المعقمة والنظيفة والتقيد بالزي المتكامل.
بدوره حث المشرف العام على العلاقات العامة والاعلام المتحدث الرسمي بأمانة المنطقة الشرقية محمد بن عبد العزيز الصفيان, المواطنين والمقيمين بضرورة التعاون مع الأمانة بمنع حالات الذبح العشوائي حفاظاً على صحة وسلامة المستهلك وتفادياً من انتقال الأمراض المعدية, موكدا أن الذبح لدى الجائلين أو الأماكن العامة يعرض الذبائح للفساد السريع بسبب ارتفاع درجات الحرارة والتعرض للملوثات الخارجية كالأتربة ودخان عوادم السيارات، نتيجة للتخلص غير الآمن لمخلفات الذبح، داعيا الجميع للإبلاغ عن أي ملاحظات أو شكاوي عبر مركز 940 أو حسابات الأمانة في مواقع التواصل الاجتماعي.
// انتهى //
17:13ت م
0180