عام / رئيس وحدة رعاية الموهوبات: 1714 موهوبة يحتضنها مكتب تعليم القطيف

الجمعة 1440/2/3 هـ الموافق 2018/10/12 م واس
  • Share on Google+

الدمام 03 صفر 1440 هـ الموافق 11 أكتوبر 2018 م واس
كشفت رئيس وحدة رعاية الموهوبات بمكتب تعليم محافظة القطيف منيرة بنت محمد بوذراع، عن إحصائية لعدد الطالبات الموهوبات في برنامج موهبة للعام الحالي 1439 - 1440هـ، حيث بلغ عددهن 1714 طالبة، توزعن على ثلاث مراحل التعليم العام؛ مرحلة الابتدائي 200 طالبة، والمرحلة المتوسطة 692 طالبة، و822 طالبة في المرحلة الثانوية، يتلقين خدمات البرنامج في 18 فصلًا في ثماني مدارس لجميع المراحل الدراسية بالمحافظة.
وأكدت "بوذراع" أنه تم فتح سبعة فصول تجميعية تهتم برعاية الموهوبات، مبينةً أنها عبارة عن صف دراسي عادي يتم فيه تجميع الطالبات الموهوبات مع زميلاتهن الطالبات العاديات، لتيسير تقديم الرعاية المناسبة لهن في وقت محدد، وتيسير تنفيذ ضغط المقررات لهن لتوفير حصص إثرائية في غرفة مصادر الموهوبات، وأشارت إلى أن هناك فصلًا واحدًا في كل مدرسة من سبع مدارس ابتدائية ومتوسطة، بمحافظة القطيف.
وعدّت طالبات المنطقة الشرقية من المميزات والرائدات في نيل الإنجازات، لما تتمتع به الطالبة من وجودها في بيئة مشجعة، وتعزيز الأهل، وامتلاكها الحماس الذي يدفعها نحو بذل المزيد، والقطيف تحتضن 9 طالبات مسرعات، من 22 طالبةً على مستوى الشرقية.
جاء ذلك في لقاء رئيس وحدة رعاية الموهوبات بمكتب تعليم محافظة القطيف منيرة محمد بوذراع بمنسقات الموهوبات بمدارس مكتب التعليم بمحافظة القطيف، والمنظم من وحدة الموهوبات بمكتب التعليم بمحافظة القطيف، بالمدرسة المتوسطة الخامسة بالقطيف. وشهد اللقاء حضور 69 منسقةً، ومعلمتين لبرنامج الموهوبات، تعرفن على برامج وحدة الموهوبات بمكتب التعليم بمحافظة القطيف، ودور المنسقة وتفعيل هذا الدور سواء كان في المدرسة، أو برامج فصول ورعاية موهبة، أو فصول تجميعية، أو برامج محاضن الموهبة، التي تقدمها للموهوبات، بما تشمل من برامج إثرائية لهن.
وأوضحت بوذراع الرؤية والرسالة لوحدة رعاية الموهوبات في المملكة، وتناولت فيه عدة خطوات؛ أولها المشروع الوطني للكشف عن الموهوبات، واختيار الفصول التي تكون؛ فصول موهوبات، وفصول تجميعية، وفصول الرعاية، ومحاضن موهبة، بالإضافة إلى الخطوة الثالثة بدخول المسابقات المحلية والدولية.
وذكرت الجهات التي ترعى الموهوبات، والتي تأتي في صورة خدمات من؛ وزارة التعليم، وبرنامج موهبة، وقياس، مفصلةً الدعم المقدم لكل منها، مع التركيز بإسهاب على برنامج "موهبة".
وأشارت إلى أهمية نشر فكرة المشروع الوطني لكل من؛ الطالبات، وأولياء أمورهن، وكذلك مع الطاقم الإداري والتعليمي للمدرسة، والباحثين والمهتمين، وجهات ومؤسسات تعليمية، والمجتمع، مشددةً على ضرورة توضيح دور ولي الأمر عندما يكون الترشح ذاتيًا.
واستعرضت أهم برامج الموهوبات المطبقة في وحدة رعاية الموهوبات بمحافظة القطيف وهي؛ فصول الموهوبات، وفصول الرعاية الصباحية، ومحاضن الموهبة، والمشروع الوطني للكشف عن الموهوبين، والفصول التجميعية، والأولمبياد الوطني للإبداع العلمي، ونظام التسريع، ومبادرة ارامكو وجائزة السويدان.
وبيَّنت دور المنسقة في برنامج المشروع الوطني للكشف على الموهوبات، من التوعية والمتابعة عبر التعاون التام مع ممثل إدارة الموهوبات، وتعبئة استمارة الترشح الورقية، وتذكير الطلبة المرشحين بموعد ومكان المقياس.
وأفادت بأعداد ومدارس الفصول المطبقة لبرنامج "موهبة" بمحافظة القطيف، وهي 18 فصلًا لموهوبات القطيف لهذا العام 1439 - 1440هـ، بحيث فتحت لهن ستة فصول في المرحلة الابتدائية في المدارس؛ الابتدائية 22 بالقطيف، والابتدائية الثانية بصفوى، والمتوسطة 9 فصول في مدارس؛ المتوسطة الثامنة بالقطيف، والمتوسطة الأولى بالجش، والمتوسطة الرابعة بصفوى، أما الثانوية فهي الثانوية الأولى بصفوى، والثانوية السادسة بالقطيف، والثانوية الأولى بالجش، مفصحةً عن أن عدد الطالبات المقدم لهن الرعاية داخل الفصول 357 طالبة تقريبًا.
ودعت بوذراع الطالبات إلى للتسجيل في مسابقة الأولمبياد الوطني للإبداع العلمي الذي بدأ يوم 10 شوال 1439هـ، وتم تمديد تاريخ التسجيل إلى 11 صفر 1440هـ، منوهةً بوصول عدد المسجلات فيه إلى أكثر من 1900 طالبة حسب إحصائية الأسبوع الماضي.
// أنتهى //
17:34ت م
0087