ثقافي / مدير جامعة الطائف يستعرض جهود المملكة في رعاية ونشر اللغة العربية

الأربعاء 1440/4/12 هـ الموافق 2018/12/19 م واس
  • Share on Google+

الطائف 12 ربيع الآخر 1440 هـ الموافق 19 ديسمبر 2018 م واس
أكد معالي مدير جامعة الطائف الدكتور حسام بن عبدالوهاب زمان، إسهامات المملكة الكبيرة في مجال رعاية اللغة العربية ودعمها ونشرها عالمياً، انطلاقاً من اعتزازها بهويتها العربية، التي هي لسان حضارتها وثقافتها.
وأشار معاليه في كلمة ألقاها خلال احتفال كلية التربية بالجامعة باليوم العالمي للغة العربية، إلى تأكيد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، في أكثر من مناسبة على التزام المملكة برعاية اللغة العربية ودعم علومها ودراساتها.
وقال : إن الاحتفال باليوم العالمي للغة العربية هو بحد ذاته ثمرة لمساعي المملكة لدى منظمة اليونسكو لتخصيص ال18 من ديسمبر من كل يوم للاحتفال بهذه اللغة، والاعتراف بمكانتها الحضارية وقيمتها الثقافية.
ولفت معالي مدير جامعة الطائف إلى العديد من الإسهامات الأخرى المهمة للمملكة في خدمة اللغة العربية، ومنها الدور الذي يؤديه مركز الملك عبدالله لخدمة اللغة العربية، وبرنامج الأمير سلطان لدعم اللغة العربية في منظمة اليونسكو، وغيرها من المبادرات والإسهامات.
كما أشار إلى الجهود التي تبذلها المملكة لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها، لافتاً إلى وجود وحدة متخصصة في جامعة الطائف في هذا المجال، وإلى مشاركة عدد من الطلاب الدارسين في هذه الوحدة في احتفال الجامعة باليوم العالمي للغة العربية.
وأكد أنه بدعم سخي من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وولي عهده الأمير محمد بن سلمان، ستعمل الجامعة على استكمال الرسالة الحضارية في تعميم اللغة العربية ونشرها.
ودعا معالي مدير جامعة الطائف الطلاب الدارسين في وحدة اللغة العربية لغير الناطقين بها من مختلف الجنسيات إلى المبادرة بدورهم لخدمة هذه اللغة في أوطانهم بعد عودتهم إليها بلسان عربي مبين وثقافة عربية أصيلة، وبعد تلقيهم العلم أيضاً في أحد التخصصات العلمية أو الأدبية أو الشرعية ليستفيد منهم الآخرون في حواضر وبوادي بلدانهم.
ووجه الدكتور زمان شكره إلى والأساتذة وأعضاء هيئة التدريس ومنسوبي وحدة تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها على جهودهم المبذولة لتعليم اللغة العربية للدارسين في الوحدة من مختلف الجنسيات.
بدوره، أكد عميد كلية الآداب بجامعة الطائف الدكتور نايف البراق، بأنهم ماضون في خدمة العربية من خلال وحدة تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها بدعم مدير الجامعة، مستعرضاً أعداد الطلاب المتخرجين لهذا العام، والطلاب المنتقلين من المستويات المختلفة في الوحدة.
فيما قدم الطلاب الدارسون في وحدة اللغة العربية لغير الناطقين بها، الشكر لحكومة المملكة العربية السعودية لتمكينهم من الدراسة في أرض المملكة، كما قدموا الشكر لمدير جامعة الطائف على ما يلقونه من الدعم والعناية، وما وجدوه من اهتمام بالغ في تعليمهم للغة العربية في وحدة تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها.
وقدم عدد من الطلاب الدارسين في وحدة اللغة العربية لغير الناطقين بها خلال الاحتفال عرضاً مسرحياً وشعرياً باللغة العربية، لإبراز مدى تقدمهم في تعلمها.
// انتهى //
16:17ت م
0179