اقتصادي/ جلسة "المشاريع التنموية"، ضمن أعمال ملتقى الميزانية

الأربعاء 1440/4/12 هـ الموافق 2018/12/19 م واس
  • Share on Google+

الرياض 12 ربيع الآخر 1440 هـ الموافق 19 ديسمبر 2018 م واس
أكد معالي وزير الصحة الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة أن التحول المؤسسي يحقق تركيز جهود الوزارة على تنظيم القطاع والإشراف عليه عوضاً عن تقديم الخدمات وتمويلها، حيث تتم تقديم خدمات الرعاية عبر تجمعات صحية تتضمن (مراكز الرعاية الأولية، المستشفيات، المدن الطبية، المستشفيات التخصصية)؛ بما يحقق تقليص فترات الانتظار إلى جانب تمكين المنشآت الصحية من اتخاذ القرارات بشكل أسرع.
جاء ذلك خلال مشاركة معاليه اليوم في الجلسة الثانية التي تحمل عنوان "المشاريع التنموية"، ضمن أعمال ملتقى الميزانية، بمشاركة معالي وزير الإسكان الأستاذ ماجد بن عبدالله الحقيل، ومعالي وزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى، ومعالي وزير العمل والتنمية الاجتماعية المهندس أحمد بن سليمان الراجحي.
وثمن معاليه الدعم غير المحدود الذي يحظى به القطاع الصحي من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز - حفظهما الله -، وأسهم بفضل من الله في تحقيق العديد من المنجزات وتجويد الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين.
وقال معاليه:" إن الميزانية تحمل في طياتها الخير الكثير وتتضمن العديد من المشاريع التي ستسهم بإذن الله في دعم مسيرة العمل الصحي في بلادنا الغالية والارتقاء بمستوى الأداء في المرافق الصحية ".
وأشاد معاليه بالإنجازات التي حققتها وزارة الصحة خلال العام 2018 فقد سهلت الحصول على الخدمات الصحية من خلال الاتصال على مركز 937 ، كما استقبل أكثر من 3,000,000 مكالمة لعام 2018، وحجز 400,000 وتلقى 200,000 بلاغ وقدم 1,200,00 استشارة طبية، كما تم عن طريق تطبيق صحة الحصول على الاستشارات الطبية عن بعد بعدد تجاوز 260 ألف استشارة، إضافة إلى ذلك فقد تم إطلاق خدمة موعد لإدارة المواعيد في المراكز الصحية والمستشفيات حيث تم حجز 8,000,000 موعد لـ 4,000,000 مستفيد.
وأبان الدكتور الربيعة أنه تم افتتاح مركز للأورام في عرعر، وتدشين خدمات علاج نخاع العظم بالرياض ومكة المكرمة، وكذلك تدشين عيادة علاج الأورام بجازان ومكة المكرمة، كما سيتم بإذن الله افتتاح وحدات الأورام في 4 مناطق عام 2019.
//يتبع//
17:22ت م
0212