عام / الصحف السعودية / إضافة ثانية

الاثنين 1440/9/15 هـ الموافق 2019/05/20 م واس
  • Share on Google+

و قالت صحيفة "اليوم" في افتتاحيتها التي جاءت بعنوان ( الاستفزازات الإيرانية وطبول الحرب ) : من واقع مجريات ما يحدث في المنطقة منذ قرابة أربعين عاما خلت فإن النظام الإيراني بكل أفاعيله الإرهابية الشريرة يستهدف زعزعة أمن واستقرار وسيادة دول مجلس التعاون الخليجي ودول المنطقة ويتضح ذلك من تدخلاته السافرة في شؤون تلك الدول إما مباشرة أو من خلال عملائه في اليمن والجنوب اللبناني وسوريا والعراق، وقد تصاعدت صور الاعتداءات الإيرانية ضد المملكة والإمارات بطريقة استفزازية مكشوفة، حيث تعرضت سفينتان سعوديتان للتخريب في عرض المياه الإقليمية لدولة الإمارات من قبل الميليشيات الحوثية، كما تعرضت مضختان للنفط بالدوادمي وعفيف لهجوم من قبل ذات الميليشيات، كما أنها مازالت تشن اعتداءاتها بالصواريخ الباليستية الإيرانية الصنع على مدن المملكة حيث بلغ تعدادها حوالي 255 صاروخا.
وواصلت : هذه الاعتداءات الغاشمة يحركها النظام الإيراني عبرعملائه في اليمن وفي غيرها من الدول، واستنادا إلى تلك المجريات فإن المملكة لا تريد حربا في المنطقة وقد أعلنت عن هذا التوجه في العديد من المحافل غير أنها في ذات الوقت لن تقف مكتوفة الأيدي إن أراد النظام الإيراني خيار الحرب فإنها سوف ترد بقوة وحزم على أي اعتداء محتمل يرقى إلى درجة المواجهة العسكرية المباشرة، وقد حثت المملكة دائما على أهمية التزام إيران بالتعايش السلمي مع جيرانها والتوقف عن ممارسة السياسات التخريبية والإرهابية احتراما لقواعد حسن الجوار وحفاظا على الأمن والسلم الدوليين وحفاظا على أمن واستقرار وسيادة دول المنطقة والعالم.
وبينت : غير أن النظام الإيراني الذي جبل على ركوب رأسه وضرب القرارات والمواثيق والأعراف الدولية عرض الحائط واستمراره في تصدير ثورته الدموية إلى دول المنطقة والعالم أبى الانصياع لتلك النصائح الثمينة واستمرأ المضي في دفع دول المنطقة إلى حافة الخطر وقد استدعى ذلك مناشدة المملكة دول العالم بالتدخل لاتخاذ المواقف الحازمة تجاه انتهاكات إيران الصارخة، فقد عانت دول المنطقة الأمرين من جرائم النظام الإيراني وتدخلاته السافرة في شؤونها وتورطه في جرائم إرسال المتفجرات للمملكة ودفع الحجاج الإيرانيين للمساس بأمن ضيوف الرحمن واعتداءاته على الدبلوماسيين السعوديين، وتشكيل خلايا تجسس وإرهاب داخل المملكة.
وختمت : وقد توج النظام الإيراني اعتداءاته بهجومه على مضختي النفط وتخريبه السفن التجارية في المياه الإقليمية الدولية واستمرارية عدوانه الغاشم على المملكة عبر عملائه باليمن، وإزاء ذلك فإن الوضع ينذر بانفجار خطير في المنطقة قد يؤدي إلى اندلاع حرب وشيكة بين إيران ودول المنطقة بمشاركة الولايات المتحدة التي اقترحت مؤخرا نشر قواتها العسكرية في المنطقة؛ تحسبا لأي عدوان إيراني يهدد حلفاءها ويهدد مصالحها ومصالح دول العالم قاطبة حينما تتعرض اقتصادياتها للخطر جراء الاعتداءات الإيرانية على مضخات النفط بالمملكة وتخريب السفن التجارية في عرض المياه الإقليمية الدولية، ويبدو أن طبول الحرب سوف تقرع إن استمر النظام الإيراني في ممارسة أدواره العدوانية ضد دول المنطقة والعالم سواء بشكل مباشر أو عن طريق عملائه المنتشرين في تلك الدول.
// يتبع //
07:36ت م
0006