عام / قسم العمارة الإسلامية يحصل على شهادة الاعتماد الأكاديمي الدولي لست سنوات

الأربعاء 1440/9/17 هـ الموافق 2019/05/22 م واس
  • Share on Google+

مكة المكرمة 17 رمضان 1440 هـ الموافق 22 مايو 2019 م واس
تسلم معالي مدير جامعة أم القرى الأستاذ الدكتور عبد الله بافيل بمكتبه بالمدينة الجامعية بالعابدية أمس، شهادة الاعتماد الأكاديمي الممنوحة من منظمة الاعتماد الألمانية "ASIIN" لقسم العمارة الإسلامية لمدة ست سنوات.
جاء ذلك في زيارة عميد كلية الهندسة والعمارة الإسلامية الدكتور أحمد الأحمدي لمعاليه، بصحبة وكيل الجامعة للتطوير وريادة الأعمال الدكتور هاني بن عثمان غازي، وعميد عمادة التطوير الجامعي والجودة النوعية الدكتور محمد ثابت، ووكلاء العمادة، والمستشارين، ووكلاء كلية الهندسة، ورئيس قسم العمارة الإسلامية.
وبارك وكيل الجامعة للتطوير وريادة الأعمال الدكتور هاني بن عثمان غازي، لكلية الهندسة ممثلةً في قسم العمارة الإسلامية حصولهم على الاعتماد الأكاديمي الدولي، مبيناً أن هذا الإنجاز يأتي ضمن الخطوات التطويرية التي عملت الجامعة على تنفيذها، للارتقاء بالمستوى الأكاديمي والبحثي لجميع كلّيات الجامعة وأقسامها، وفق المعايير التي تتماشى مع البرامج التطويرية في أرقى الجامعات العالمية، مثمّنًا جهود عميد كلية الهندسة وفريق العمل الذي شارك في تحقيق هذا الإنجاز، مشيداً بجهود عميد التطوير الجامعي والجودة النوعية الدكتور محمد ثابت.
بدوره، أكد عميد كلية الهندسة والعمارة الإسلامية الدكتور أحمد الأحمدي أن حصول قسم العمارة الإسلامية على الاعتماد الأكاديمي يأتي ضمن خطة استراتيجية للكلية تهدف إلى الحصول على الاعتماد الأكاديمي لجميع أقسام الكلية.
من جهته، بارك معالي مدير الجامعة حصول القسم على الاعتماد الأكاديمي الدولي، مشيرُا إلى أن ذلك جاء نتيجة الدعم الذي حظيت وتحظى به الجامعة من قبل القيادة الرشيدة - أيدها الله - مما أسهم في إيجاد البيئة التعليمية والبرامج الأكاديمية التي تتوافق مع المتطلبات الدولية للحصول على الاعتماد الأكاديمي، وتتوافق مع رؤية المملكة 2030م.
الجدير بالذكر، أنّ "ASIIN" هي منظمة اعتماد ألمانية فدرالية غير ربحية متخصصة في منح شهادات الاعتماد الأكاديمي لبرامج البكالوريوس والدراسات العليا لتخصصات العلوم الطبيعية، والرياضيات، والهندسة والحاسب الآلي، وذات خبرة عريضة في مجال اعتماد البرامج الأكاديمية، كما تضم العديد من العلماء والخبراء والمتخصصين في مجال الاعتماد الأكاديمي والجودة داخل ألمانيا وخارجها، وتتماشى معايير الاعتماد الأكاديمي لديها مع المعايير الأوروبية للتعليم العالي.
// انتهى //
18:04ت م
0156