سياسي / وزراء الخارجية العرب يبحثون غدًا القضية الفلسطينية والتدخلات الإيرانية

الثلاثاء 1441/1/11 هـ الموافق 2019/09/10 م واس
  • Share on Google+

القاهرة 10 محرم 1441 هـ الموافق 09 سبتمبر 2019 م واس
يعقد مجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية العرب غدًا الثلاثاء أعمال الدورة العادية الـ (152) برئاسة العراق خلفًا للصومال، بمقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية بالقاهرة، وذلك بعدما رفع المندوبون الدائمون مشروع جدول الأعمال ومشاريع القرارات الخاصة بالدورة الجديدة إلى المجلس.
وسيناقش وزراء الخارجية العرب ثمانية بنود رئيسية، في مقدمتها القضية الفلسطينية، ويتضمن هذا البند متابعة التطورات السياسية للقضية الفلسطينية، وتفعيل مبادرة السلام العربية، والتطورات والانتهاكات الإسرائيلية في مدينة القدس المحتلة، فضلاً عن متابعة تطورات (الاستيطان، والجدار، والانتفاضة، والأسرى، واللاجئون، والأونروا، والتنمية)، ودعم موازنة دولة فلسطين.
وسيستعرض الوزراء العرب تقرير وتوصيات مؤتمر المشرفين على شؤون الفلسطينيين في الدول العربية المضيفة في الدورة (١٠٢)، وتقرير عن أعمال المكتب الرئيس والمكتب الإقليمي لمقاطعة إسرائيل بين دورتي مجلس الجامعة العربية (١٥١-١٥٢)، والأمن المائي العربي، وسرقة إسرائيل للمياه في الأراضي العربية المحتلة، والجولان العربي السوري المحتل.
وسيبحثوا تطورات الأوضاع في كل من سوريا، وليبيا، واليمن، واحتلال إيران للجزر العربية الثلاث طنب الصغرى وطنب الكبرى وأبو موسى التابعة لدولة الإمارات، وإمكانيات اتخاذ موقف عربي موحد إزاء انتهاك القوات التركية للسيادة العراقية، ودعم السلام والتنمية في كل من السودان، والصومال.
وسيتضمن جدول أعمال الدروة (152) التدخلات الإيرانية في الشؤون الداخلية للدول العربية، وأمن الملاحة وإمدادات الطاقة في منطقة الخليج العربي، ومخاطر التسلح الإسرائيلي على الأمن القومي العربي والسلام الدولي.
وسيتناول الاجتماع تقرير هيئة متابعة تنفيذ القرارات والالتزامات حول متابعة تنفيذ قرارات قمة تونس ٢٠١٩، وتحديد موعد انعقاد الدورة العادية (١٥٣) لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري.
وسيبحث وزراء الخارجية العرب بندًا حول العلاقات العربية مع كل من أفريقيا، وأوروبا، وروسيا الاتحادية، ودول آسيا الوسطى، والصين، والهند، واليابان، ودول أمريكا الجنوبية، والترشيحات لمناصب الأمم المتحدة ووكالاتها المتخصصة والمنظمات والمؤسسات الدولية أخرى، فضلاً عن مناقشة بند حول دعم النازحين داخليًا في الدول العربية، والنازحين العراقيين بشكل خاص، وبند آخر حول انتهاكات قناة الجزيرة القطرية وإساءاتها للدول العربية.
وسيتطرق مجلس الجامعة العربية على المستوى الوزاري إلى موضوع الإرهاب الدولي وسُبل مكافحته، وصيانة الأمن القومي العربي ومكافحة الاٍرهاب، وتطوير المنظومة العربية لمكافحة الإرهاب، إضافة إلى استعراض نتائج أعمال اللجنة مفتوحة العضوية على مستوى المندوبين الدائمين لإصلاح وتطوير الجامعة العربية وفرق العمل المنبثقة عنها، وتقرير وتوصيات اللجنة العربية الدائمة لحقوق الإنسان في دورتها العادية (٤٦)، ووضع لجنة حقوق الإنسان العربية (لجنة الميثاق).
// انتهى //
01:11ت م
0297