اجتماعي/ 15 أسرة تابعة لبر الشرقية توقع عقود استلام وحدات الإسكان التنموي

الخميس 1441/1/13 هـ الموافق 2019/09/12 م واس
  • Share on Google+

الدمام 13 محرم 1441 هـ الموافق 12 سبتمبر 2019 م واس
وقعت 15 أسرة من أسر جمعية البر بالمنطقة الشرقية، أمس عقود الدفعة الأولى من الوحدات السكنية التي توفرها وزارة الإسكان للمستحقين بالمنطقة الشرقية ، وذلك بمقر الجمعية الرئيس بالدمام .
وأوضح الأمين العام لجمعية البر بالمنطقة الشرقية سمير بن عبد العزيز العفيصان أن الجمعية تشهد حدثا تنمويا رائداً ضمن برنامج الإسكان التنموي، الذي ينفذه فرع وزارة الإسكان بالمنطقة الشرقية بالشراكة مع جمعية البر بالمنطقة الشرقية، لتسليم المستحقين وحدات سكنية للاستفادة منها ، وفقاً لشروط تسليم الوحدات السكنية.
وأشار إلى أن الجمعية نسقت مع وزارة الإسكان لاختيار المرشحين من الأسر المستفيدة من الجمعية وفق ضوابط الوزارة، حيث قامت الجمعية بوضع معايير داخلية للمفاضلة بين الأسر المستفيدة في استحقاق الوحدات التي تنفذ وفقا لمجموعة نقاط، تشمل تقييم عدد أفراد الأسرة والحالة المالية والاجتماعية والصحية لها ، إضافة إلى مراعاة الجمعية في اختيار المرشحين، بحيث أن لا يزيد عدد أفراد الأسرة عن 8 أفراد لتتناسب مع نوع الوحدات السكنية التي ستسلم لها.
وأضاف العفيصان أن تلك المفاضلة ركزت على الأيتام والمطلقات والأرامل وكبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة، مفيداً أن هذه الأسر التي تم اختيارها لتسليمها الوحدات السكنية، قامت مؤخرا بمعاينة الوحدات السكنية، وجرى أمس توقيعهم لعقود الوحدات السكنية بمقر جمعية البر بالمنطقة الشرقية، ليأتي بعد ذلك تسليمهم الوحدات وقيامهم بنقل الأثاث إليها، لافتاً النظر إلى دور المتطوعين بالجمعية في مساعدة هذه الأسر على الانتقال إلى الوحدات السكنية الجديدة ومساعدتهم في تنظيم وترتيب هذه الوحدات، مؤكداً أن الجمعية تسعى لتوفير مسكن آمن لأسرها سواء من خلال توفير الوحدات السكنية لهم عبر هذه المبادرة المباركة أو عبر سداد إيجاراتهم أو بترميم منازلهم أو سداد فواتير الكهرباء لهم.
بدوره بين مدير عام فرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية عبد الرحمن المقبل، خلال حضوره حفل توقيع عقود مستفيدي البر لوحدات الإسكان التنموي، أن جمعيات المنطقة الشرقية تقوم بدور رائد في العمل التنموي وتوفير الخدمات لمستفيديها ، مؤكدا أنها بذلك تحقق رؤية وزارة العمل والتنمية الاجتماعية في التنمية منوهاً بالدور الرائد الذي تقوم به الشراكات المجتمعية في تحقيق هذا الهدف، لاسيما الشراكة التي تجسدت اليوم بين جمعية البر بالمنطقة الشرقية وفرع وزارة الإسكان بالمنطقة الشرقية في توفير الوحدات السكنية للمستحقين بالمنطقة .
وأشاد المقبل بالدور الرائد الذي تقوم به بر الشرقية في احتواء المستفيدين وتنميتهم من أيتام وأرامل ومطلقات وكبار سن والبالغ عددهم 40 ألف أسرة بالمنطقة الشرقية.
من جهتهم قدم المستفيدون من تلك الوحدات الشكر والثناء لولاة الأمر - حفظهم الله - على رعايتهم لأبناء الوطن عبر هذه المبادرات المجتمعية، والمتمثلة في توفير مسكن آمن لغير القادرين منهم، التي ستساعدهم في تحقيق الاستقرار الأسري لهم.
// انتهى //
17:56ت م
0203