سياسي / تحالف رصد يدين تنسيق الخبراء البارزين مع ميليشيات على قوائم المطلوبين دوليا

الخميس 1441/1/13 هـ الموافق 2019/09/12 م واس
  • Share on Google+

جنيف 13 محرم 1441 هـ الموافق 12 سبتمبر 2019 م واس
أكد تحالف رصد أن حالة حقوق الإنسان تدهورت في اليمن منذ انقلاب ميليشيا الحوثي وتمردهم على السلطة الشرعية، مشيرًا إلى أنه لولا استمرار هذا الانقلاب المشؤوم لما تزايدت انتهاكات الميليشيا الحوثية للقانون الدولي لحقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني للحد الذي وصلت إليه.
وأشارت عضو التحالف أروى الخطابي في كلمتها أمام مجلس حقوق الإنسان إلى أن فريق الخبراء البارزين حول اليمن اعتمد في تقريره على اللقاءات والزيارات التي جرى ترتيبها بالتعاون مع الطرف الميليشاوي، مما يعني انها أغفلت الكثير من الانتهاكات الأخرى وجرائم الحرب التي ترتكبها الميليشيا في المناطق التي لاتخضع لسيطرتها، موضحة أن تقرير الفريق يساوي دون تمييز بين الانتهاكات المتعمدة المعترف بها وبين الأخطاء التي تقع في كل الحروب رغم اتخاذ جميع إجراءات التحقيق والإفصاح وجبر الضرر وَفْقًا لمبادئ القانون الدولي.
ووجهت سؤالا للمجلس عن كيفية التعامل والتنسيق مع ميليشيات موضوعة قيادتها على قوائم المطلوبين دوليًا وَفقًا لقرارات الأمم المتحدة ؟ وكيف يمكن اتخاذ إجراءات رادعة لوقف الانتهاكات التي يمارسونها بحق المدنيين؟
// انتهى //
19:25ت م
0237