اجتماعي / "خيرية صعوبات التعلّم" تستقبل طلابها تحت شعار "تفاؤل وإصرار للنجاح "

الخميس 1441/1/20 هـ الموافق 2019/09/19 م واس
  • Share on Google+

الرياض 20 محرم 1441 هـ الموافق 19 سبتمبر 2019 م واس
استقبلت الجمعية الخيرية لصعوبات التعلم منذ مطلع الأسبوع طلابها بمناسبة بداية العام الدراسي الجديد، تحت شعار " تفاؤل وإصرار للنجاح "، عبر فروعها المنتشرة بالمملكة، إذ بلغ عدد الحالات التي زارت الجمعية ١٢٠ حالة، وحُجزت لهم المواعيد للتشخيص وتقديم الخدمات .
وأوضح المدير التنفيذي للجمعية حمد حكمي أن الجمعية الخيرية لصعوبات التعلم جاهزة لتقديم الدعم والرعاية والتشخيص عبر أقسامها التعليمية مجاناً لكل من يزورها ولجميع الحالات المحولة إليها، حيثُ يتمتع المختصون والمختصات بدرجة عالية من الكفاءة وقدرة على تلقي واستقبال الحالات وسرعة التعامل معها بحرفية، مشيراً إلى أن الخدمات الأخرى التي تقدمها الجمعية هي ؛خدمة التعليم وخدمة التدريب والتطوير لأولياء الأمور والمختصين والمختصات والطلاب، وخدمة التوعية المجتمعية لجميع شرائح المجتمع، وخدمة الرد على الاستشارات الهاتفية.
وبين أن من أنشطة الجمعية وبرامجها لهذا العام ١٤٤١هـ؛ برنامج ساعة استشارة ( تكون من خلال الرد على الاتصالات الهاتفية من قبل متخصصين ومتخصصات في صعوبات التعلم للإجابة عن أسئلة واستفسارات المتصلين)، وبرنامج ديوانية الجمعية ( لقاء شهري يجمع أولياء الأمور والمختصين للتعرف على مستوى أبنائهم والحلول لمشكلاتهم والإجابة على استفساراتهم والطرق والإستراتيجيات الحديثة للتعامل مع ذوي صعوبات التعلم )، وبرنامج أًنمي مهاراتي ( وهو برنامج يستهدف الطلاب ذوي صعوبات التعلم لتعليمهم مهارات وإستراتيجيات تنمية مهاراتهم الدراسية وكيفية تجاوز الضعف لديهم عن طريق تطبيق الإستراتيجيات المناسبة لقدراتهم )، وبرنامج أبي مُعلمي ( وهو برنامج يستهدف أولياء الأمور لتعليمهم مهارات وإستراتيجيات التعليم لأبنائهم ذوي صعوبات التعلم حيث يقضي الابن ٧٠٪ من وقته في بيئة المنزل ).
وأبان أن هناك مبادرة سوف تخدم أبناءنا وبناتنا ذوي صعوبات التعلم وخريجي وخريجات صعوبات التعلم تحت مسمى (مبادرة مجتمع بلا صعوبات) التي سترى النور قريبا -إن شاء الله- لخدمة أبناء هذا الوطن، مقدماً شكره لشركاء النجاح مع الجمعية، حاثّاً منسوبي ومنسوبات الجمعية على بذل المزيد من الجهد والارتقاء بمستوى الآداء في الجمعية، مثمنًا لهم جهودهم الحثيثة للسعي نحو التميز والجودة في العمل مع ذوي صعوبات التعلم.
// انتهى //
22:53ت م
0332