اقتصادي/ اختتام معرض الأسر المنتجة صنعتي2019 بالدمام

السبت 1441/1/22 هـ الموافق 2019/09/21 م واس
  • Share on Google+

الدمام 22 محرم 1441 هـ الموافق 21 سبتمبر 2019 م واس
اختتمت غرفة الشرقية، اليوم، نسختها الخامسة من معرضها للأسر المنتجة صنعتي 2019م، الذي أقيم تحت رعاية صاحب السموّ الملكي، الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، وافتتحه سمو نائبه صاحب السموّ الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز، بزيارة أكثر من 30 الف زائر خلال خمسة أيام، على أرض معارض شركة الظهران الدولية إكسبو.
وشارك في المعرض، نحو 355 أسرة منتجة وحرفي وتاجر صغير و 18 جهة حاضنة للأسر المنتجة، وحقق نجاحًا كبيرًا وسط سعادة غامرة من الزوار والأسر المشاركة بالمعرض وفعالياته؛ حيث شهد المعرض إقبالاً كبيرًا فاق كل التوقعات، فيما تضمن العديد من المعروضات والمنتجات في الأعمال اليدوية والتراثية والمشغولات الحرفية والبخور والعطور والتطريز والنسيج والمأكولات الشعبية التي تمثل أبرز ما تمتاز به المنطقة الشرقية في مختلف المهن والحرف والصناعات اليدوية.
وأفاد رئيس غرفة الشرقية عبدالحكيم بن حمد العمار الخالدي، إن المعرض يهدف إلى دعم الأسر المنتجة في المنطقة والتواصل الاجتماعي مع هذه الأسر، وتقديم جميع الخدمات التي تدعم مشاركتها في التنمية الاجتماعية والاقتصادية التي تشهدها البلاد ومواصلة مسيرتها كعضو فعال ومنتِج في المجتمع، مثنيًا على الرعاية الغالية للمعرض من قبل سموّ أمير المنطقة وسمو نائبه، الذين دائمًا ما يدعمان فعاليات الغرفة ومبادراتها، مشيدًا بالإقبال الكبير الذي شهده المعرض نتجة مجهودات فريق العمل الذي يعمل دون كلل لأجل المحافظة على النجاح حتى بات المعرض على أيديهم علامة مميزة من علامات المنطقة الشرقية.
من جانبه، أشار أمين عام غرفة الشرقية، عبدالرحمن بن عبدالله الوابل،إلى أن المعرض يمثل أداة تسويقية من شأنها تعزيز استمرارية الأسر المنتجة ودعمها في إيجاد الدخل المناسب لها، مبينًا أن صنعتي يأتي ترجمة حقيقية لما تتبناه الغرفة وتقوم على أساسه من رسالة ورؤية؛ حيث الإسهام الفاعل في تنمية المنطقة الشرقية اقتصاديًا واجتماعيًا، ويعتبر قطاع الأسر المنتجة من القطاعات القادرة على المساهمة بتنمية الاقتصاد وتنشيط عملية الإنتاج والتسويق وتوفير العديد من فرص العمل لفئات المجتمع.
وأرجع الوابل، النجاح الكبير الذي حققه المعرض إلى المولى عز وجل أولاً ومن ثم دعم ورعاية سمو أمير المنطقة وسمو نائبه، وما يُقدمه رجال أعمال المنطقة الشرقية من دعم كبير للمعرض وحرصهم الدؤوب على نجاحه واستمراره، فضلاً عن فريق العمل من المشرفين والمشرفات والمتطوعين والمتطوعات، الذين لا يدخرون جهدًا لأجل تحقيق النجاح.
من جهتهن، أكدت عدد من المشاركات في المعرض إنهن اكتسبن من خلال مشاركتهن في المعرض الخبرة اللازمة في مجالي البيع والعرض وكيفية التواصل مع الزبائن بطريقة مباشره، مبديات رغبتهن في تكرار المشاركة في المعارض القادمة، كما قدّمن شكرهن للغرفة على تنظيم المعرض .
// انتهى //
16:59ت م
0158