عام / جامعة الطائف تطلق حزمة من الفعاليات والأنشطة الريادية في الأسبوع العالمي لريادة الأعمال

الجمعة 1441/3/18 هـ الموافق 2019/11/15 م واس
  • Share on Google+

الطائف 18 ربيع الأول 1441 هـ الموافق 15 نوفمبر 2019 م واس
تنظم جامعة الطائف بعد غد عددًا من الفعاليات وورش العمل, ضمن الأسبوع العالمي لريادة الأعمال، وذلك تعزيزًا لنشر ثقافة الأبداع والريادة بين طلابها وطالباتها وتوجيههم نحو الخيارات المهنية المناسبة والمتاحة تماشيًا مع رؤية المملكة 2030.
ويأتي تنظيم فعاليات الأسبوع العالمي لريادة الأعمال, ضمن جهود مركز الابتكار وريادة الأعمال في جامعة الطائف الهادفة إلى تشجيع الطلاب والطالبات على تقديم مشروعاتهم الريادية في سوق العمل، وتحويل الأفكار الإبداعية إلى منتجات تلبي احتياجات المجتمع وتسهم في الاقتصاد الوطني، باعتبار هذه الثقافة أحد أهم المدخلات لرؤية المملكة 2030.
وستستضيف جامعة الطائف خلال هذا الأسبوع الشبكة العالمية لريادي الأعمال في السعودية، لإعلان انطلاقتها الأولى من جامعة الطائف.
ويُعد الأسبوع العالمي لريادة الأعمال مبادرة دولية دشنت في العام 2008، بهدف تعريف الشباب الناشئ بريادة الأعمال، وتوفير بيئة خصبة للتواصل بين رواد الأعمال، وتبادل المعرفة والخبرات المختلفة من خلال إقامة هذه المبادرة السنوية.
وتسلط الفعاليات الضوء على أربعة محاور رئيسة، هي: الشبكة العالمية لريادة الأعمال، أطلق مشروعك، فن ريادة الأعمال، وعلماء المستقبل.
وستستضيف جامعة الطائف عددًا من الأسماء البارزة والملهمة في مجال ريادة الأعمال.
وفي السياق ذاته، سيستعرض مدير التطوير والتحالفات الاستراتيجية بكلية الأمير محمد بن سلمان للإدارة وريادة الأعمال أسامة عشري، وكذلك المهندس في مركز ريادة الأعمال بجامعة الملك عبدالله للعلوم والتكنولوجيا عبدالرحمن الجفري، عددًا من المحاور التي تركز على منظومة الريادة السعودية وإعداد القادة الرياديين والقادرين على تقديم أفكار إبداعية.
وتزامناً مع الأسبوع العالمي لريادة الأعمال، تنظم جامعة الطائف أيضًا برنامج الإثراء المعرفي الثاني والذي سيقام في الكليات الجامعية بتربة والخرمة.
ويشمل برنامج الإثراء المعرفي الثاني جلسات حوارية ومحاضرات متخصصة في مواضيع متعددة، تشمل فرص ريادة الأعمال في بيئتك، وصناعة المحتوى الرقمي للمشروعات المبتكرة والريادية في وسائل التواصل الاجتماعي، وكذلك كيفية تحويل الأفكار الريادية إلى خطط تشغيلية وشركات ناشئة، إذ يسهم هذا النوع من المشروعات في تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030.
ويعد أسبوع ريادة الأعمال العالمي من أكبر الأحداث الريادية، ويحتفي بهذا الحدث ما يزيد على عشرة ملايين شخص سنويًا، من خلال إقامة أكثر من 35 ألف فعالية في أكثر من 170 دولة حول العالم، ويتم تنظيمه حول العالم من قبل الشبكة العالمية لريادة الأعمال.
// انتهى //
15:34ت م
0065