عام / منظمة التعاون الإسلامي تعقد ورشة عمل لنشر تجربة بنك الأسرة لدول مجموعة الساحل الخمس

الأحد 1441/5/24 هـ الموافق 2020/01/19 م واس
  • Share on Google+

جدة 24 جمادى الأولى 1441 هـ الموافق 19 يناير 2020 م واس
عقدت منظمة التعاون الإسلامي, أولى جلسات ورشة العمل لتعزيز مفهوم "بنك الأسرة" في دول مجموعة الساحل الخمس , موريتانيا، وبوركينافاسو , ومالي , وتشاد, والنيجر , لتعزيز ونشر مفهوم تجربة " بنك الأسرة " في جميع الدول الأعضاء بالمنظمة ، وبلدان مجموعة الساحل الخمس على وجه الخصوص , إلى جانب ضرورة دراسة الآليات والسياسات اللازمة لتعزيز تنمية قطاع التمويل الأصغر.
وشدد معالي الأمين العام للمنظمة في كلمته أمام المشاركين في أعمال الورشة التي عقدت بمقر المنظمة بجدة اليوم, القاها نيابة عنه الأمين العام المساعد للشؤون الإنسانية والثقافية والاجتماعية بالمنظمة السفير طارق بخيت, على ضرورة تحقيق أهداف خطة عمل المنظمة للنهوض بالمرأة (أوباو) ومشاركتها في عملية صنع القرار على جميع المستويات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية؛ ما يتطلب من الدول الأعضاء اتخاذ الترتيبات المؤسسية اللازمة من أجل تعزيز دور المرأة وإسهامها في تنمية مجتمعها المحلي وأسرتها.
من جانبه أشار مدير ديوان وزيرة المرأة والتضامن الوطني والأسرة والعمل الإنساني في بوركينا فاسو ، ديلوندي بيير أنسالم نيكييما ، إلى أن هذه الورشة تمثّل فرصة لبلاده لتجدد التأكيد بإصرار على التزامها بمبدأ المساواة الاجتماعية والإنسانية التي دعا إليه برنامج التنمية المستدامة لأفق 2030 ، والخطط الإستراتيجية لمنظمة التعاون الإسلامي التي تهدف إلى تمكين وإعادة تأهيل شرائح المجتمع الهشّة.
// انتهى //
15:16ت م
0132