عام / عمادة الدراسات العليا بجامعة الملك خالد تنفذ ورشة عن آليات القبول وإجراءاته

الثلاثاء 1441/5/26 هـ الموافق 2020/01/21 م واس
  • Share on Google+

أبها 26 جمادى الأولى 1441 هـ الموافق 21 يناير 2020 م واس
نفذت عمادة الدراسات العليا بجامعة الملك خالد اليوم ورشة عمل "آلية القبول وإجراءاته"، وذلك لتوضيح الآلية الإلكترونية لعمليات وإجراءات القبول الخاصة بالكليات والأقسام العلمية، والمتمثلة في تدقيق الملفات، ورصد درجات المفاضلة، واعتماد نتائج المفاضلة للمرشحين للقبول.
وافتتح الورشة عميد الدراسات العليا الدكتور أحمد آل فائع بالترحيب بالحضور، كما شكرهم على استجابتهم لدعوة العمادة، وبين أهمية التواصل بين الأطراف المعنية بعملية القبول، ودور ذلك في إنجاحها.
وأكد آل فائع على أهمية التكامل والتواصل بين الكليات والعمادة في جميع إجراءات الدراسات العليا ومنها القبول، والحرص على الدقة في أعمال وإجراءات القبول، والتأكيد على ضرورة الالتزام بالمواعيد المحددة لكل عملية، مؤكدًا استعداد العمادة لتقديم كل ما من شأنه إنجاح عملية القبول.
بعد ذلك استعرض وكيل العمادة للشؤون الأكاديمية الدكتور أحمد الغامدي وموظفو قسمي القبول والنظام الأكاديمي الآلية الإلكترونية للقبول، وما يتعلق بالأعمال والإجراءات المسندة إلى الكليات والأقسام العلمية، وهي عبارة عن 3 مراحل، الأولى تتضمن تدقيق ملفات المتقدمين على النظام الأكاديمي، واستعراض تفاصيل الطلبات، ومرفقاتها، وتدوين ملحوظات المدققين على النظام، والثانية تشمل رصد درجات المفاضلة على النظام الأكاديمي، وطريقة ذلك بالتفصيل، أما الثالثة فتتضمن اعتماد المجالس المختصة لنتائج المرشحين للقبول بعد إجراء المفاضلة آليًّا.
وحضر الورشة وكلاء الكليات للدراسات العليا، ومسجلو الدراسات العليا، ورؤساء وأعضاء اللجان التنفيذية والأقسام العلمية بالكليات.
وفي ختام الورشة فُتح المجال لطرح ومناقشة عدد من القضايا والمقترحات المتعلقة بالقبول في برامج الدراسات العليا بالجامعة.
// انتهى //
16:19ت م
0205