عام / سمو أمير منطقة الرياض يتفقد محافظة القويعية ويدشن مشروعات بأكثر من 180 مليون

الأربعاء 1441/5/27 هـ الموافق 2020/01/22 م واس
  • Share on Google+

الرياض 27 جمادى الأولى 1441 هـ الموافق 22 يناير 2020 م واس
قام صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض بزيارة تفقدية لمحافظة القويعية ضمن برنامج زيارات سموه محافظات المنطقة .
وكان في استقبال سموه لدى وصوله مقر المحافظة محافظ القويعية مساعد بن عبد الرحمن السالم .
والتقى سموه في مبنى المحافظة رؤساء المحاكم والقضاة وكتاب العدل ورؤساء المراكز ومسؤولي المحافظات المدنيين والعسكريين والأهالي .
بعد ذلك عقد اجتماع سمو أمير منطقة الرياض بالمجلسين البلدي والمحلي بمحافظة القويعية، وناقش معهم عددا من الموضوعات المدرجة على جدول الأعمال بحضور المحافظ ومديري العموم على مستوى منطقة الرياض في كل من البلديات والتعليم والصحة والإسكان والعمل والتنمية الاجتماعية والكهرباء والمياه والطرق والبيئة والزراعة ووكالة إمارة منطقة الرياض للشؤون التنموية وأمانة مجلس المنطقة .
واستمع سمو الأمير فيصل بن بندر إلى مطالب المجلس البلدي والمحلي وناقش معهم تطلعاتهم والتحديات التي تواجههم ، ومستقبل المحافظة كما قُدم عرض مرئي عن المشروعات الجاري تنفيذها .
ودشن صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز عددا من المشروعات التنموية منها الإسكان ومشروعات بيئية وبلدية بلغت قيمتها أكثر من 180 مليون ريال ، كما دشن سموه مشروعات خيرية وقفية لأوقاف الشاكرين ،ووضع حجر الأساس لمشروعات بلغت قيمتها مايزيد عن 60 مليون ريال .
وأعرب سمو أمير منطقة الرياض في تصريح صحفي عن تمنياته بأن يوفق والمسؤولين بالمحافظة للدفع بمسيرة جديدة من العمل والبناء والتطوير لما فيه مصلحة الوطن والمواطن تنفيذا لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين حفظهما الله .
وعن المشروعات التي دشنت ووضع حجر أساسها ، بين سموه أن المشروعات الجاري تنفيذها بالقويعية تزيد عن 900 مليون ريال وستكون ذات فائدة للمواطن ، خاصه أنها متنوعة وتضمنت مشروعات بلدية وتعليمية وصحية وسكنية ولمياه الشرب والصرف الصحي بالإضافة إلى إنشاء مبان ٍ للجهات الحكومية، داعيا الله أن تكون أذرع خير وبركة للمواطن .
وأكد سمو أمير منطقة الرياض أن محافظة القويعية سيكون لها مستقبل زاهر، مشيرا إلى أن المحافظة ستكون جاذبة للسياحة والترفيه .
ولفت سموه الانتباه إلى وجود فكرة لمشروع إنشاء مستشفى كبير وعلى مستوى عالي سيُنفذ من قبل القطاع الخاص، وسيكون موقعه ما بين محافظتي القويعية والمزاحمية حيث خُصّصت أرض لهذا المشروع ، معربا عن أمله في أن يوفق القائمون عليه بالتعاون مع وزارة الصحة ليرى النور قريباً .
عقب ذلك توجه سمو الأمير فيصل بن بندر إلى احتفال الأهالي وتناول سموه طعام العشاء المعد بهذه المناسبة .
رافق سموه خلال الزيارة مستشار سمو أمير منطقة الرياض المهندس خالد بن عبدالله الربيعة ومدير الشؤون الخاصة لسمو أمير منطقة الرياض محمد بن معيض القحطاني ووكيل إمارة منطقة الرياض المساعد للشؤون التنموية سعود بن عبدالعزيز العريفي والمشرف العام على إدارة المراسم فيصل بن سعد السديري .
// انتهى //
23:05ت م
0297