سياسي / عدد الضحايا المدنيين يتجاوز 10000 للسنة السادسة على التوالي في أفغانستان

السبت 1441/6/28 هـ الموافق 2020/02/22 م واس
  • Share on Google+

الأمم المتحدة 28 جمادى الآخرة 1441 هـ الموافق 22 فبراير 2020 م واس
قال تقرير جديد للأمم المتحدة اليوم يعرض بالتفاصيل مستويات قياسية عالية من الأذى الذي تعرّض له المدنيون في الصراع الدائر في البلاد، بأنه قُتل وجُرح أكثر من 10000 مدني في أفغانستان العام الماضي.
وقال الممثل الخاص للأمم المتحدة في أفغانستان ورئيس بعثة الأمم المتحدة للمساعدة في أفغانستان (يوناما) تاداميتشي ياماموتو، في بيان اليوم "لم يُفلِت أي مدني تقريباً في أفغانستان من التأثر شخصياً بطريقة ما بالعنف المستمر".
ويوثق التقرير المعنون "تقرير أفغانستان السنوي حول حماية المدنيين في النزاعات المسلحة: 2019" مقتل 3403 مدنيين وإصابة 6989 شخصاً بجراح.
يشار إلى أن وقوع معظم الضحايا المدنيين كان بسبب أفعال قامت بها عناصر مناهضة للحكومة، وهذه هي السنة السادسة على التوالي التي يتجاوز فيها عدد الضحايا المدنيين 10 آلاف شخص.
وأضاف المسؤول الأممي "من الضروري للغاية أن تغتنم جميع الأطراف هذه اللحظة لوقف القتال، لأن السلام قد تأخر كثيراً"، مشدداً على ضرورة حماية أرواح المدنيين .
ودعا التقرير الأممي لضمان المساءلة والتزام جميع أطراف النزاع إلى إجراء تحقيقات سريعة وفعالة وشفافة في جميع مزاعم انتهاكات القانون الدولي لحقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي.
وشددت المفوضة السامية تعليقاً على التقرير على ضرورة أن "يتخذ المحاربون التدابير اللازمة لمنع قتل النساء والرجال والفتيان والفتيات بالقنابل والقذائف والصواريخ والألغام المرتجلة" وإن فعل خلاف ذلك هو أمر غير مقبول".
//انتهى//
23:24ت م
0139