عام / منظمة الصحة العالمية تحذر جميع الدول من تجاهل فيروس كورونا لأن المرض لا يحترم الحدود

الجمعة 1441/7/4 هـ الموافق 2020/02/28 م واس
  • Share on Google+

الأمم المتحدة 03 رجب 1441 هـ الموافق 27 فبراير 2020 م واس
نصحت منظمة الصحة العالمية 7 دول جديدة وثقت وجود إصابات بفيروس كورونا المستجد خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، بأن تتحرك بسرعة لاحتواء المرض وإنقاذ الأرواح.
فقد انضمت كل من البرازيل واليونان وجمهورية مقدونيا الشمالية وجورجيا والنرويج وباكستان ورومانيا إلى قائمة الدول التي ظهر فيها فيروس كورونا المستجد COVID-2019 خلال الساعات الماضية.
وقال مدير عام منظمة الصحة العالمية، الدكتور تيدروس غيبرييسوس، في المؤتمر الصحفي اليومي لاستعراض أحدث المستجدات المتعلقة بفيروس كورونا: "نحن في مرحلة حاسمة، فخلال اليومين الماضيين تجاوز عدد الإصابات في دول العالم تلك الموجودة داخل الصين." واعتبر الطبيب تيدروس أن هذه هي "نافذة الفرصة" أمام كل دولة لاحتواء المرض ومنع تفشيه، وأشار إلى أن كورونا ليست إنفلونزا، وبالإمكان احتواؤها إذا ما اتخذت الإجراءات المناسبة لذلك.
وقال الدكتور تيدروس إنه لا ينبغي الاستهانة بالمرض: "ليس ثمة دولة واحدة بعيدة عن المرض. هذا ربما يكون خطأ قاتلا، بالمعنى الحرفي. فهذا الفيروس لا يحترم الحدود ولا يفرّق بين الأجناس والأعراق ولا يهمه حجم الناتج المحلي الإجمالي في الدولة ولا مستوى التنمية."
ونصح الدكتور تيدروس دول العالم بالاستعداد لمواجهة فيروس كورونا عبر الأخذ بعين الاعتبار أربعة سيناريوهات محتملة والتعامل معها جميعا بنفس الوقت:
السيناريو الأول الاستعداد لاكتشاف أول حالة؛
السيناريو الثاني الاستعداد لاكتشاف مجموعة من الإصابات؛
الثالث تحديد أول دليل على انتقال الفيروس في المجتمع؛
السيناريو الأخير هو التعامل مع الانتقال.
وقد بلغ عدد الإصابات خارج الصين 3،474 حالة في 44 دولة و54 وفاة، وفي الصين بلغ عدد الحالات حتى الساعة السادسة من صباح يوم الخميس بتوقيت جنيف 78،630 حالة و2،747 وفاة.
// انتهى //
05:00ت م
0316