عام / بلديتا المجاردة وبارق تكثفان أعمال التطهير والنظافة في الأماكن العامة

الثلاثاء 1441/7/22 هـ الموافق 2020/03/17 م واس
  • Share on Google+

محايل - بارق 22 رجب 1441 هـ الموافق 17 مارس 2020 م واس
كثفت بلدية محافظة المجاردة جهودها في غسل وتنظيف وتطهير الأماكن العامة ، والحدائق ، والمتنزهات ، ودورات المياه ، والمجسمات ، بمطهرات خاصة حفاظًا على الصحة العامة ، ضمن الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها البلدية لمواجهة فايروس كورونا الجديد.
وأوضح رئيس البلدية عايض بن إبراهيم المحجاني أن البلدية وضعت عدداً من المحاور المهمة التي تعمل عليها في خطة النظافة وبدأت في تنفيذها وتتضمن عمال النظافة والأماكن والمتنزهات العامة وغسل وتطهير الأرصفة وحاويات النفايات.
وأضاف: أنه جرى عمل ندوات توعوية للعمال توضح كيفية تجنب الإصابة والوقاية من فايروس "كورونا "، وتوزيع كمامات وقفازات طبية على العمالة لتجنب الإصابة، فيما جرى تركيب أجهزة تعقيم اليدين بجوار كل غرف العمال وفي أماكن سكنهم، إضافة إلى تشكيل فرق خاصة لرش سكن العمال بالمطهرات الغير ضارة على صحة الإنسان وذلك بشكل متواصل.
كما واصلت بلدية بارق اليوم جهودها في تكثيف مراقبة المطاعم وتكليف العاملين بها بتعقيم الأدوات والأواني والأسطح والأرضيات والتأكيد على منع الأكل داخل المطاعم ، وذلك ضمن الإجراءات الوقائية من فايروس كورونا الجديد .
وأوضح رئيس البلدية المهندس محمد مرزن عسيري أن وزارة الشؤون البلدية والقروية أصدرت قرارا بمنع الأكل والشرب داخل المطاعم والمقاهي سواء المفتوحة أو المغلقة، ويقتصر تقديم الخدمة فيها على خدمة الطلب بالسيارة أو التوصيل فقط ، وأفاد " عسيري " أن البلدية عقدت أمس اجتماعًا بحضور جميع العاملين في الميدان لتنظيم العمل خلال تعليق العمل في القطاع الحكومي، ووضع خطة عمل للفترة الحالية، وتوفير الخدمات الإلكترونية، والعمل عن بعد، وتكثيف الجولات الميدانية والرقابية تحقيقاً لأهداف إنحسار المرض.
//انتهى//
18:08ت م
0135