عام / ممثلة منظمة الصحة العالمية في لبنان تناشد اللبنانيين التزام الوقاية الضرورية للتصدي لفيروس كورونا

الخميس 1441/8/2 هـ الموافق 2020/03/26 م واس
  • Share on Google+

بيروت 2 شعبان 1441 هـ الموافق 26 مارس 2020 م واس
أكدت ممثلة منظمة الصحة العالمية في لبنان الدكتورة إيمان شنقيطي، أن التزام السكان بإجراءات الوقاية الضرورية للتصدي لفيروس كورونا أمر مهم للغاية من أجل منع انتشار الفيروس في لبنان.
وقالت شنقيطي في تصريح صحفي اليوم، أن الوضع في لبنان لا يزال تحت السيطرة لكن ارتفاع الحالات أمر غير مستبعد، مشددة على أهمية التضامن بين الجميع وبين المؤسسات المعنية المحلية والدولية لمواجهة كورونا وضمان عدم انتشاره، لافتة الانتباه إلى ان معظم المصابين بفيروس كورونا في لبنان تتراوح أعمارهم ما بين 49 و60 سنة.
كما نوهت بالتعاون القائم بين منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة اللبنانية من أجل توفير الفحوصات المخبرية والمعالجات اللازمة وخاصة للأطفال الذين يحتاجون إلى هذه الخدمات الطبية .
وكشفت عن أن منظمة الصحة العالمية بصدد توسيع خدماتها الطبية في لبنان بالتعاون مع الوزارة بحيث يتم تجهيز مستشفيات أخرى قادرة على تقديم الخدمة تمامًا مثل مستشفى رفيق الحريري في بيروت.
// انتهى //
15:44ت م
0094