عام / جمعية البر بجدة تواصل تنفيذ الإجراءات الوقائية حرصاً على سلامة الأيتام والأسر المستفيدة

السبت 1441/8/4 هـ الموافق 2020/03/28 م واس
  • Share on Google+

جدة 04 شعبان 1441 هـ الموافق 28 مارس 2020 م واس
واصلت جمعية البر بجدة تنفيذ الإجراءات الوقائية للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد، حرصاً على سلامة مستفيديها من الأيتام والأسر ومرضى الفشل الكلوي، وذلك من خلال تكاتف جميع طواقمها الطبية والتثقيفية.
وثمن رئيس مجلس إدارة جمعية البر بجدة الدكتور سهيل بن حسن قاضي الجهود التي تبذلها حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- للحفاظ على الصحة ودوام سلامة المواطن والمقيم على أرض المملكة، مؤكداً أن الجمعية نفذت 20 إجراءً وقائياً في مراكزها ودورها، للوقاية من هذا الوباء، وهي الآن بصدد إطلاق بوابة البر الالكترونية للاستفادة من وسائل التقنية الحديثة لدعم الأسر المستفيدة وتوفير الخدمات بأعلى جودة.
وأشار الدكتور قاضي إلى أن أبرز الإجراءات الوقائية التي انطلقت في أقسام ومراكز الرعاية الصحية بالجمعية هي: تدريب الكادر الطبي على مستوى المحافظة على تطبيق سياسات مكافحة العدوى للوقاية من مختلف أنواع الفيروسات، وفى مقدمتها فيروس كورونا المستجد، بالتعريف عنه وماهية أعراضه وكيفية الوقاية منه، وتعزيز الكشف عن الحالات بطريقة مشددة، خاصة في ظل ظهور أعراض تنفسية، وإدارة الحالات المشتبه بها وعزلها في غرفة العزل لمنع انتشار العدوى وتطبيق نموذج الإبلاغ الفوري حسب سياسات وزارة الصحة.
وأفاد أنه عبر جميع وسائل الجمعية في منصات التواصل الاجتماعي، تم نشر نصائح إرشادية ومنشورات تثقيفية للوقاية من العدوى وضرورة متابعة الالتزام بجميع تعليمات وزارة الصحة، لنكون على قدر المسؤولية لسلامة الوطن وأبنائه وبناته ونتعاون جميعا على القضاء على هذا الوباء.
//إنتهى//
13:16ت م
0038