اجتماعي / محافظة أملج تتفاعل مع حملة "يداً بيد" التي أطلقتها إمارة المنطقة

السبت 1441/8/11 هـ الموافق 2020/04/04 م واس
  • Share on Google+

أملج 10 شعبان 1441 هـ الموافق 03 إبريل 2020 م واس
بدأت الجهات الحكومية والخاصة والجهات الخيرية بمحافظة أملج اليوم بالتفاعل مع حملة "يداً بيد" التي وجه بها صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة تبوك والتي تستهدف فئات تحتاج الدعم والمساندة في هذا الوقت في ظل الظروف الراهنة والإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الدولة - أيدها الله - منذ البداية لمكافحة انتشار وباء كورونا وتسخير كافة السبل للمحافظة على سلامة المواطن والمقيم وفي إطار المسؤولية الاجتماعية والشراكة المجتمعية .
وتتضمن الحملة التي تشرف عليها إمارة منطقة تبوك عدة مبادرات تطوعية تستهدف فئات تحتاج الدعم والمساندة في هذا الوقت بمشاركة عدد من الإدارات الحكومية والقطاع الخاص بالمنطقة, وتهدف الحملة إلى مد يد العون للأسر المحتاجة والأسر المنتجة التي توقف عملها في المنطقة بكافة محافظاتها ومراكزها وكذلك تحفيز المراكز الصحية الخاصة إلى المساهمة بتقديم العون والتوعية في الأسواق وبعض المواقع وتقديم الخدمة العلاجية للأسر وخاصة ذوي الإعاقة وكبار السن في منازلهم وتأمين المستلزمات الطبية للأسر وإيصالها لهم, والتأكيد على مشاركة الجميع من رجال الأعمال والشركات والمؤسسات وغيرها.
وقد قامت عدداً من المؤسسات والمواطنين والجهات الخيرية بالمساهمة في الحملة من خلال التبرع بالمباني أو دعم الأسر المتضررة وتوزيع السلال الغذائية على الفئات التي تستهدفها الحملة بالإضافة لتوزيع حقائب تحتوي على المعقمات والكمامات والقفازات والمطهرات ومطويات توعوية عن فيروس كورونا وكيفية الوقاية منه.
// انتهى //
00:59ت م
0199