عام / إستراتيجية جديدة لمنظمة الصحة العالمية للمرحلة الثانية من الوباء

الخميس 1441/8/16 هـ الموافق 2020/04/09 م واس
  • Share on Google+

جنيف 16 شعبان 1441 هـ الموافق 09 إبريل 2020 م واس
أعلنت منظمة الصحة العالمية عن تحديث إستراتيجيتها التقنية للمرحلة القادمة من الاستجابة لجائحة كوفيد ١٩وبعد ١٠٠ يوم من الإعلان عن أولى حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد ، تأخذ الإستراتيجية الجديدة في الاعتبار كل ما عرفه العالم عن الفيروس الذي ظهر منذ مطلع العام وتعالج ظروف البلدان ذات الدخل المنخفض والمتوسط والمجتمعات ذات النظم الصحية والبنى التحتية الضعيفة ، خاصة البلدان التي تشهد نزاعات وصراعات مسلحة.
وأضاف مدير عام المنظمة الدكتور تيدروس أدهانوم في بيان أن الإستراتيجية الجديدة مبنية علي خمسة أهداف وهي تعبئة جميع القطاعات والمجتمعات والسيطرة على الحالات والبؤر ، ومنع انتقال العدوي بين المجتمعات وتقليل الوفيات من خلال تقديم الرعاية الطبية المناسبة وتطوير لقاحات وأدوية آمنة وفعالة.
وأشار أدهانوم إلى ضرورة دعم هذه الأهداف من خلال إستراتيجيات وطنية ، مصممة خصيصا للعثور على كل حالة إصابة واختبارها وعزلها ورعايتها وتتبع المخالطين لها.
وتركز منظمة الصحة العالمية على ٥ مجالات هي دعم البلدان لبناء قدراتها على الاستعداد والاستجابة وتقديم التحليل الوبائي والإبلاغ عن المخاطر وتنسيق سلسلة التوريدات العالمية وتقديم الخبرة الفنية وتعبئة القوى العاملة الصحية وتسريع البحث والاختبار وتقاسم المعرفة.
ودعا الدكتور تيدروس أدهانوم مجدداً لعدم تسييس الوباء على المستويين الوطني والدولي ، لأن العالم ليس لديه وقت ليضيعه ويتعين أن تنصب كل الجهود على وقف الوباء وإنقاذ الأرواح.
// انتهى //
23:26ت م
0249