عام / سمو الأمير فيصل بن خالد بن سلطان يرأس اجتماع لجنة الطوارئ بالحدود الشمالية

الاثنين 1441/10/2 هـ الموافق 2020/05/25 م واس
  • Share on Google+

عرعر 02 شوال 1441 هـ الموافق 25 مايو 2020 م واس
رأس صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة الحدود الشمالية رئيس لجنة الطوارئ بالمنطقة اليوم، اجتماعاً عبر الاتصال المرئي للجنة الطوارئ بالمنطقة, وهنأهم بحلول عيد الفطر المبارك، سائلاً الله أن يعيده على الجميع وأن يديم على بلادنا نعمة الأمن والإيمان وأن يحفظها من كل مكروه.
واستمع سمو الأمير فيصل بن خالد بن سلطان لشرح مفصل من ممثلي الجهات المشاركة المتمثلة في أمانة المنطقة والشرطة ووزارة التجارة ووزارة البيئة والمياه والزراعة ووزارة الصحة وممثل وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات ووزارة الإعلام وممثل وزارة النقل والهيئة العامة للجمارك وهيئة الغذاء والدواء والغرفة التجارية وممثل الهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية "مدن" عن الأعمال والمهام المناطة بكل جهة بما يضمن نجاح الجهود الأمنية وسلامة ووفرة الغذاء والدواء وجميع السلع والخدمات بالشركات والمحلات التجارية والأسواق بالمنطقة.
وقال سموه : نحمد الله على ما منَّ به علينا من صيام وقيام وطاعة وتكافل بالشهر الكريم في أجواء يسودها الأمن والطمأنينة والمودة وحياة كريمة في ظل الجهود والخدمات التي تقدمها حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - لتحقيق التنمية الشاملة والمستدامة والمتوازنة بكافة أنحاء البلاد وبكافة الظروف.
وثمن سمو أمير المنطقة ما قامت به كافة الأجهزة الحكومية بالمنطقة المعنية بصورة مباشرة أو غير مباشرة التي طبقت كافة القرارات والإجراءات الاحترازية بخطط سليمة وبروح التنسيق والتعاون والتكامل فيما بينها من ناحية ومع الجهات الأهلية وأفراد المجتمع من مواطنين ومقيمين الذي أبدوا تعاوناً كبيراً من ناحية الأخرى الأمر الذي انعكس ايجاباً على الحالة الصحية والاقتصادية والاجتماعية بالمنطقة.
ووجه الأمير فيصل بن خالد بن سلطان الجهات الحكومية ببذل مزيد من الجهود خلال أيام عيد الفطر المبارك، لتوفير جميع الخدمات للمواطنين والمقيمين وتسهيل الإجراءات لهم في إيصال الخدمات للإحياء وفق الإجراءات الاحترازية المتخذة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، إضافة للعمل على رفع درجة الوعي بالاحترازات والمسؤولية الفردية في الحد من انتشار العدوى وتوفير متطلبات تعزيز ذلك.
واستعرض سموه خلال الاجتماع الجهود المبذولة من الشؤون الصحية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد والإجراءات المعمول بها حاليا ، مشددا على لجنة متابعة إسكان العمال استمرار جهودها في تطبيق الشروط الصحية لمساكن العمالة ضمن الإجراءات الاحترازية في منع التكدس في مواقع إسكان العمال.
كما استمع سمو أمير منطقة الحدود الشمالية لتقرير حول أعمال التعقيم والنظافة لأحياء وشوارع المنطقة، وحول تطبيق الإجراءات الوقائية والاحترازية ومنها التباعد الاجتماعي بالمواقع العامة وقرار منع التجول.
واستعرض الاجتماع الحالات المصابة والمخالطة والإجراءات العلاجية للمصابين والوقائية التي اتخذت لاسيما في مجال التقصي الوبائي, كما بحث تعزيز وتنسيق الجهود الأمنية والرقابية الإشرافية واتخاذ عدد من التوصيات اللازمة, كما استمع الجميع لتوجيهات سمو أمير منطقة الحدود الشمالية حيال ما بحث من موضوعات.
شارك بالاجتماع المرئي وكيل الإمارة محمد بن سلطان بن جريس.
// انتهى //
15:59ت م
0064