عام / الدكتور الخثلان يلقي درساً " عن بعد " عن أثر جائحة كورنا على أحكام الصلاة

الأربعاء 1441/11/17 هـ الموافق 2020/07/08 م واس
  • Share on Google+

مكة المكرمة 17 ذو القعدة 1441 هـ الموافق 08 يوليو 2020 م واس
أكد المدرس بالمسجد الحرام فضيلة الشيخ الدكتور سعد بن تركي الخثلان، ضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية التي تصدرها الجهات المختصة، للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، ومنها لبس الكمامة في الصلاة والتباعد بين المصلين؛ خشية من انتقال العدوى، مشيرا إلى أن من مقاصد الشريعة تحقيق المصالح ودفع المفاسد.
وأوضح في درس ألقاه أمس عن (أثر جائحة كورنا على أحكام الصلاة)، ضمن الدورة العلمية الصيفية المقامة عن بعد بعنوان (إذكاء القرائح بأحكام الجوائح)، حكم الجمعة والجماعة بعد فتح المساجد، أنه من كان له عذر كأن يكون مريضاً أو كبيراً في السن، أو مناعته قليلة، أو كان في بيته مريض أو كبير في السن فيسقط في حقه وجوب الجمعة والجماعة ويصليها في بيته ولا تصح إقامة الجمعة في البيوت، وإنما يصليها المعذور ظهراً، وأن من مات له قريب ولم يتمكن من الصلاة عليه في المقبرة خشية انتقال العدوى يجوز له أن يصلي عليه صلاة الغائب.
ويمكن الاستماع إلى هذا الدرس عبر رابط منصة منارة الحرمين التالي: http://manaratalharamain.gov.sa .
// انتهى //
13:38ت م
0087