عام / الصحف السعودية / إضافة ثانية

الثلاثاء 1441/11/23 هـ الموافق 2020/07/14 م واس
  • Share on Google+

وقالت صحيفة "اليوم" في افتتاحيتها التي جاءت بعنوان ( كفاءة التحالف.. والخيار الأوحد ) : يأتي اعتراض الـقوات المشتركة للتحالف بقيادة المملكة وتدميرها طائرة بدون طيار مفخخة أطلقتها الميليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران من صنعاء باتجاه المملـكة، حيث تمكنت من اعتراض وتدمير سبع طائرات بدون طيار وعدد أربعة صواريخ بالستية، ردعا للتصعيد المتعمد من قبل الميليشيا الحوثية الإرهابية الـعدائي والإرهابي باستهداف المدنيين والأعيان المدنية بالداخل المدني ودول جوار اليمن، تأكيدا على كفاءة القوات المشتركة للتحالف في التصدي لهذه الهجمات الإرهابية والوحشية ضد المدنيين والأعيان المدنية، وأن قيادة القوات المشتركة للتحالف تطبق وتتخذ الإجراءات الضرورية لحماية المدنيين والأعيان المدنية، وتتخذ الإجراءات العملياتية الـلازمة لـوقف هـذه الأعمال الإرهابية والمحاولات الـفاشلـة بما يتوافق مع الـقانون الـدولـي الإنساني وقواعده العرفية، وأن القيادة المشتركة للتحالف في المملكة العربية السعودية ستقطع وتبتر الأيادي التي تستهدف المدنيين على أرضها من مواطنين ومقيمين.
وأضافت أن هذا النجاح للقوات المشتركة للتحالف بقيادة المملكة يأتي منسجما مع حيثيات المشهد المرتبط بممارسات الـنظام الإيراني الـعدائية في المنطقة، فهي من تمد الحوثيين وبقية الميليشيات الإرهابية بالأسلحة للاستمرار في تنفيذ الاعتداءات التي من شأنها تهديد الأمن والسلام الإقليمي والـدولـي رغم وجود الحظر، بما يعزز حقيقة أنه إذا تم رفع الحظر سيكون نظام طهران أكثر شراسة وأكثر عدوانية ويمهد الـطريق لارتكابه المزيد من الجرائم، بما يضاعف مسؤولية المجتمع الـدولـي ومجلس الأمن المرتبطة بردع إيران ومنعها من تصدير الأسلحة للمنظمات الإرهابية أو دعم الإرهاب سواء أكان في أفغانستان أم اليمن أم الجزيرة العربية أم سوريا أم العراق أم في أي منطقة من مناطق العالم.
وأردفت أنه حين نعود إلـى تقرير الأمم المتحدة الـذي يؤكد تورط إيران في الهجوم على منشآتنا النفطية نجد أن الخيار الأوحد في التعامل مع هذا السلوك هو وكما ذكر وزير الدولة للشؤون الخارجية عضو مجلس الـوزراء عادل الجبير، بأن هذا التقرير يبرز الصورة المظلمة المعروفة منذ 1979 عن النظام الإيراني، والعالم اليوم يرى ويسمع ويلمس السلوك العدواني المتنامي لهذا الـنظام، وأنه على المجتمع الـدولـي أن يتخذ موقفاً يمنع هذا النظام من الحصول على التسليح بأي حال من الأحوال، وأن يمنعه من تطوير برامجه العدائية الـبالـستية والـنووية. فهذه الـكلـمات قد اختصرت الطريق على أي موقف أو حل يمكن أن يأتي في إطار مشهد السلوك الإيراني في المنطقة والخيار الأوحد في التعامل معه من قبل المجتمع الدولي.
// يتبع //
07:03ت م
0010